ضرب أوكلاهوما سيتي ثاندر موعداً نارياً مع غولدن ستايت ووريرز في نهائي المنطقة الغربية ضمن "بلاي أوف" الدوري الأميركي الشمالي للمحترفين في كرة السلة عندما حسم السلسلة مع سان أنطونيو سبرز 4-2، بفوزه عليه 113-99.

وتعملق كيفن دورانت في المباراة وسجل 37 نقطة ونجح في 9 متابعات وتمريرتين حاسمتين ووقف له الجمهور تحية على جهوده لدى خروجه من الملعب.
وقال دورانت: "بلوغ النهائي لا ينجز المهمة. يتعيّن علينا مواصلة عملية تطوير مستوانا. نحن جاهزون للسلسلة المقبلة من المباريات".
وهذه هي المرة الرابعة في السنوات الست الأخيرة التي يبلغ فيها ثاندر نهائي المنطقة.
في المقابل، فشل سان أنطونيو سبرز حامل اللقب عام 2014 في احتواء خطورة ثنائي ثاندر دورانت وراسل وستبروك الذي سجل 28 نقطة في المباراة السادسة.
وقال وستبروك: "لعبنا بقتالية عالية، وكنا ندرك أهمية الفوز في هذه المباراة".
وبدأ سبرز المباراة بطريقة جيدة وتقدم على منافسه بفارق ست نقاط 16-10، لكن سرعان ما دخل دورانت ووستبروك أجواء اللقاء، ونجح أوكلاهوما في انهاء الربع الأول مسجلاً 12 نقطة من دون أي نقطة لمنافسه الذي فشل في التسجيل في آخر أربع دقائق منه.
وسرعان ما وسّع ثاندر الفارق في الثاني إلى 55-31.
وتأخر سان أنطونيو بفارق 26 نقطة في إحدى مراحل المباراة، لكنه نجح في تقليص الفارق إلى 11 في الربع الأخير، لكن من دون جدوى.
يذكر أن سبرز كان قد حقق أفضل موسمٍ عادي له في تاريخه بتسجيله 67 انتصاراً مقابل 15 خسارة.
وقد تكون هذه الخسارة نهاية مسيرة المخضرم تيم دانكن الفائز باللقب خمس مرات في صفوف سبرز الذي لم يلعب لغيره، وذلك بعدما بلغ الأربعين من عمره في 25 نيسان الماضي. وأنهى دانكن المباراة مسجلاً 19 نقطة، علماً بأنه كان قد سجل 17 نقطة في المباريات الخمس السابقة في هذا الدور.
ويلعب اليوم ميامي هيت مع تورونتو رابتورز المتقدّم على الاول 3-2.