أكد الألماني سيباستيان فيتيل، سائق فيراري في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، أنه لم يشعر بخيبة أمل بسبب تحطيم رقمه القياسي كأصغر سائق يتوَّج بسباق من قِبل الهولندي ماكس فيرشتابن، سائق "ريد بُل" في جائزة إسبانيا الكبرى، المرحلة الخامسة هذا الموسم.


وحقق فيرشتابن الفوز بسن 18 عاماً و229 يوماً، بينما كان فيتيل يبلغ 21 عاماً و73 يوماً عندما فاز بسباق جائزة إيطاليا الكبرى عام 2008 مع فريق "تورو روسو".
وقال "سيب": "الأرقام وُجدت ليتم تحطيمها، أليس كذلك؟ كنت فرحاً جداً لتحقيق فوزي الأول أكثر مما كان يعنيني كم كنت أبلغ من العمر في ذلك اليوم. 25 عاماً أو أياً كان. بالنسبة إليّ السن ليس لها إلا أهمية بسيطة".
وأضاف السائق الألماني: "إذا كنت سريعاً جداً فإن ذلك يعني أنك تنتمي إلى هذه الرياضة مهما كان عمرك. أعتقد أن ذلك لا يفرق إن كان عمرك 18 عاماً أو 43 عاماً مثل (ميكايل) شوماخر عندما توقف".
وتابع فيتيل قائلاً: "لقد التقيت ستيرلينغ موس قبل أسابيع. للأسف لقد توقف في الثلاثينيات وأعتقد أنه كان بإمكانه القيادة حتى سن الـ 50. السيارات الآن أصبحت نوعاً ما أسهل مقارنة حين بدأت أنا بالقيادة".