عزز الإسباني خورخي لورنزو (ياماها) صدارته لبطولة العالم للدراجات النارية، فئة "موتو جي بي" مثبتاً أن تتويجه الموسم الماضي لم يكن وليد الصدفة بتحقيقه فوزه الثالث في 2016 من أصل 6 سباقات، وذلك بعدما أنهى جائزة إيطاليا الكبرى، وهي المرحلة السادسة، في المركز الأول على حلبة "موجيلو" قرب فلورنسا.

وكان الفوز الثالث هذا الموسم للورنزو مثيراً إذ انتزعه في الأمتار الأخيرة من مواطنه مارك ماركيز (هوندا) الذي اعتقد أنه في طريقه للفوز بعدما أزاح بطل العالم عن الصدارة في اللفة الأخيرة ألا أن دراج ياماها عاد سريعاً وقفز الى المقدمة قبل خط النهاية بقليل، محققاً فوزه الثالث والأربعين في الفئة الكبرى والرابع والستين في مسيرته.


وكان السباق مخيباً لـ "أسطورة" إيطاليا فالنتينو روسي (ياماها) الذي كان يمني النفس بالفوز أمام جماهيره حيث اضطر للانسحاب بسبب عطل ميكانيكي في دراجته ما فتح طريق الفوز أمام حامل اللقب الذي أنهى السباق متقدماً بفارق 0,019 ثانية فقط عن ماركيز، فيما جاء الإيطالي أندريا يانوني ثالثاً بفارق 4,742 ث عن الصدارة.

وحل الإسباني الآخر داني بدروسا (هوندا) رابعاً أمام الإيطالي الآخر أندريا دوفيتسيوزو (دوكاتي).

وعزز لورنزو صدارته للترتيب العام برصيد 115 نقطة وبفارق 10 نقاط عن ماركيز، فيما تجمد رصيد روسي عند 78 نقطة في المركز الثالث بعد انسحابه للسباق الثاني هذا الموسم.

وفي فئة "موتو 2"، استعاد البريطاني سام لووز صدارة الترتيب بحلوله ثالثاً بعد الفرنسي يوهان زاركو (كاليكس) والإيطالي لورنتسو بالداساري (كاليكس) على التوالي.

وحقق زاركو (25 عاماً)، بطل العالم في الموسم الماضي، فوزه الحادي عشر في مسيرته والثاني هذا الموسم بعد تتويجه في الأرجنتين.

ويتصدر لووز بـ 98 نقطة أمام الإسباني أليكس رينس بـ 96 نقطة والسويسري توماس لوثي بـ 82 نقطة.

وفي فئة "موتو 3"، حقق الجنوب أفريقي براد بايندر (كاي تي أم) الفوز الثالث في مسيرته بعد تتويجه في جائزتي إسبانيا وفرنسا في المرحلتين السابقتين، وصعد بالتالي إلى منصة التتويج للسباق السادس على التوالي.

وتقدم بايندر بفارق بسيط على الإيطاليين فابيو دي جانانطونيو (هوندا) وفرانشيسكو بانيايا (ماهيندرا) على التوالي.

وعزز بايندر موقعه في الصدارة برصيد 127 نقطة وتقدم بفارق كبير على مطارديه الإسباني خورخي نافارو (78 نقطة) والإيطالي رومانو فيناتي (67 نقطة) اللذين لم يحصلا على أي نقطة.

وحلت السيدة الوحيدة المشاركة في السباق الإسبانية ماريا هيريرا في المركز الحادي والعشرين بفارق أقل من 5 ثوانٍ عن بايندر، فيما وصل 28 مشاركاً إلى خط النهاية.