كاد أول من أمس السبت أن يتحوّل إلى يوم التأهل إلى النهائي، لكن كان للمتحد رأي آخر، حين جرّ منافسه ومضيفه الحكمة إلى مباراة سابعة، هي الأولى في تاريخ لعبة كرة السلة اللبنانية بعد تعادل سلسلة نصف نهائي بطولة لبنان للعبة بين الفريقين 3 - 3 حين فاز عليه 78 - 69 (الارباع 7 - 15، 32 - 30، 50 - 57، 78 - 69) على ملعب غزير في مباراة ليلية لم ينجح فيها الحكماويون في اللحاق بخصمهم اللدود الرياضي إلى النهائي، والذي تأهل على حساب هومنتمن بعد فوزه عليه بفارق 20 نقطة 85 - 65 على ملعب سنتر مزهر.


بداية اللقاءين كانت توحي بأن صاحبي الأرض سيكون لهما كلمة الحسم. ففي لقاء الحكمة والمتحد بدا وكأن الحكمة سائرٌ نحو فوز وتأهل مضمون، خصوصاً بعد الربع الأول الممتاز الذي قدمه الحكماويون، فخرجوا متقدمين "دوبل سكور" 15 - 7. ولم يكن أحد ليلوم المتحد على خسارته، وهو الذي يلعب بأجنبيين فقط مع إصابة لاعبه المميز مايكل تايلور، في حين أن الحكمة كان فريقاً أجنبيّ الأداء وسط غياب للحضور اللبناني الفني. وهذا يظهر من خلال الأرقام، حيث إن الثلاثي الأجنبي سجل 65 نقطة من أصل 69 سجلها الحكمة في اللقاء. فتيريل ستوغلين، كعادته، سجل 31 نقطة، فيما سجّل ديماريوس بولدز 16 نقطة و5 تمريرات حاسمة و5 متابعات. أما ايكيني أيبيكوي، فسجّل 18 نقطة و6 متابعات. في المقابل، لم يكن الحضور اللبناني فعالاً، بعكس المتحد. فقد شارك إيلي رستم 34 دقيقة وسجّل 4 نقاط، فيما لعب روي سماحة 22 دقيقة ولم يسجّل أي نقطة او متابعة.

ورغم الانطلاقة الحكماوية، إلا أن الشماليين ما لبثوا أن فرضوا إيقاعهم في الربع الثاني عبر تألّق ماكينة راميل كوري أفضل لاعبي فريقه أداءً وتسجيلاً مع 29 نقطة، إضافة إلى الحضور الدفاعي العالي عبر مامادو لاميزانا (15 نقطة و8 متابعات و5 تمريرات حاسمة).

هذا التعادل أخذ السلسلة إلى مباراة سابعة اليوم عند الساعة 22.30 على ملعب مجمع الصفدي في طرابلس، حيث يتأهل الفائز فيها إلى النهائي.

قبل المباراة الليلية، كان الرياضي يصعد إلى النهائي عن جدارة، منهياً السلسلة 4 - 2 بعد فوزه على خصمه هومنتمن بفارق 20 نقطة 85 - 65 (الارباع 12 - 16، 40 - 31، 63 - 48، 85 - 65) على ملعب مزهر. وكما لقاء الحكمة والمتحد، فقد كانت البداية لمصلحة صاحب الأرض بعد تقدمه في الربع الأول مستفيداً من ضعف تسجيلي للرياضي. لكن عنصر اللياقة البدنية خان لاعبي هومنتمن الذين تأثروا بخوضهم اللقاء الخامس قبل 24 ساعة فقط، فاستفاد الرياضي من خزان لاعبيه الاحتياطيين ونجح في السيطرة على ما بقي من أرباع اللقاء، مستغلاً حالة التوفيق العالية التي تمتع بها لاعبوه بتسديداتهم من جميع المناطق.

وكان أفضل مسجل في اللقاء لاعب الرياضي الأميركي ارون هاربر برصيد 30 نقطة منها 5 ثلاثيات، وأضاف مواطنه جامار يونغ 17 نقطة و5 متابعات و7 تمريرات حاسمة، وإسماعيل أحمد 13 نقطة و10 متابعات و4 تمريرات حاسمة، والأميركي كريس دانيالز 10 نقاط و13 متابعة.

ولدى الخاسر، كان الأميركي دواين جاكسون الأفضل بـ24 نقطة، وأضاف مواطنه كيفين غالاواي 11 نقطة و10 متابعات و6 تمريرات حاسمة، ونديم سعيد 9 نقاط.