أشعل الحكمة سلسلة نهائي بطولة لبنان لكرة السلة حين أسقط الرياضي على أرضه في أولى مباريات الفريقين بنتيجة 89 - 77 في قاعة صائب سلام في المنارة، ليتقدم عليه 1 - 0 قبل لقاء الفريقين الثاني اليوم الجمعة عند الساعة 20.45 على ملعب غزير، وهما اللذان يتواجهان في سلسلة من سبع مباريات يحرز الفائز في أربع منها لقب البطولة.


ولم يكن متوقعاً فوز الحكمة على أرض الرياضي، خصوصاً أن "الأخضر" دخل الى المباراة بعد سلسلة شاقة مع المتحد في نصف النهائي احتاجت الى سبع مباريات قبل أن يحسمها الحكمة الاثنين، أي قبل 48 ساعة على المباراة الأولى في النهائي، في حين ان الرياضي تخطى خصمه هومنتمن في ست مباريات ونال فترة راحة أكبر.

لكن الضيوف نجحوا في خطف فوزٍ غالٍ بعدما تقدموا على مدى دقائق المباراة الأربعين مستفيدين من التألّق اللافت للاعبهم الأميركي ديماريوس بولدز، الذي سجّل 25 نقطة مع 6 متابعات وتمريرتين حاسمتين، فكان مكمن الخطر التسجيلي في الحكمة. وشكّل مع زميله النيجيري ايكيني ايبيكوي الذي سجّل 21 نقطة مع 9 متابعات، قوة ضاربة تحت سلة الرياضي لم تنفع معها معظم الحلول التي قدمها مدرب الرياضي سلوبودان سوبوتيتش، إن كان عبر علي حيدر أو كريس دانيالز وحتى إسماعيل أحمد.

وسجّل أيضاً للحكمة الاميركي تيريل ستوغلين 20 نقطة مع 5 تمريرات حاسمة، في حين سجّل هايك قيوغجيان 8 نقاط مع 8 متابعات و6 تمريرات حاسمة، ولعب دوراً أساسياً في فوز فريقه.

من جانب الرياضي، حاول لاعب الارتكاز دانيالز أن يساعد فريقه قدر الامكان، وكان الافضل من حيث التسجيل بـ23 نقطة، واضاف اليه مواطنه جامار يونع 14 نقطة ووائل عرقجي 11 نقطة.

من جهة أخرى، اختار الجهاز الفني لمنتخب لبنان بقيادة المدرب باتريك سابا اللاعبين الذين سيشاركون مع المنتخب في تصفيات غرب آسيا في الأردن.

وضمت اللائحة: ميغيل مارتينيز، علي مزهر، نديم سعيد، عمر الأيوبي، ايلي اسطفان، خليل عون، مروان زيادة، باتريك بو عبود، جو ابي خرس، علاء الدين ارناؤوط، احمد ابراهيم وجيرون جونسون كلاعب مجنس.

وسيغيب عن المنتخب لاعب المتحد شارل تابت لخضوعه لعملية جراحية في أنفه بعد إصابة تعرض لها في المباراة الاخيرة لفريقه أمام فريق الحكمة، ضمن الدور نصف النهائي.