بلغ الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول، الدور الثالث من بطولة فرنسا المفتوحة، ثانية البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب والبالغة جوائزها 32 مليون يورو، بفوزه على البلجيكي ستيف دارسيس 7-5 و6-3 و6-4، محققاً فوزه الخمسين في البطولة الفرنسية، وهو سيواجه في مباراته المقبلة البريطاني ألياز بيدين الفائز على الإسباني بابلو كارينو 7-6 و6-3 و4-6 و5-7 و6-2.


ويبحث ديوكوفيتش عن لقبه الأول في "رولان غاروس" بعدما كان على بعد خطوة واحدة من ذلك في العام الماضي، قبل أن يفاجئه السويسري ستانيسلاس فافرينكا في المباراة النهائية ويحرمه أن يصبح ثامن لاعب في التاريخ الذي يجمع بطولات الـ "غراند سلام" الأربع الكبرى.

وقال ديوكوفيتش: "لم يكن الأمر سهلاً عليّ لفرض إيقاعي لأن كراته كانت سريعة. إنه لاعب جيد من الخط الخلفي للملعب".

من جهته أيضاً، تأهل الإسباني رافايل نادال الرابع إلى الدور ذاته بعد فوزه على الأرجنتيني فاكوندو باغنيس 6-3 و6-0 و6-3، ليضرب موعداً مع مواطنه مارسيل غرانويرس الفائز على الفرنسي نيكولا ماهو 6-3 و6-2 و1-0 ثم بالانسحاب.

في المقابل، خرج التونسي مالك الجزيري من الدور الثاني إثر خسارته أمام التشيكي توماس برديتش السابع 6-1 و2-6 و6-2 و6-4.

ويلتقي برديتش في الدور المقبل مع الأوروغوياني بابلو كويفاس الخامس والعشرين، والفائز على الفرنسي كنتان هاليس (19 عاماً) المصنف 154 عالمياً 7-6 و6-3 و7-6.

ولدى السيدات، عانت السويسرية تيميا باتشينسكي المصنفة ثامنة قبل تخطي الكندية أوجيني بوشار المصنفة 47 عالمياً 6-4 و6-4. وتخلفت باتشينسكي، التي بلغت نصف نهائي 2015، 4-1 في المجموعة الأولى، لكنها أحرزت 10 أشواط متتالية (6-4 و5-0)، بيد أنها عانت مجدداً في المجموعة الثانية، إذ أحرزت بوشار، التي بلغت بدورها نصف النهائي سابقاً في 2014، 4 أشواط متتالية.

وقالت باتشينسكي: "لقد أظهرت بوشار شخصية قوية للعودة في هذه المباراة. عقّدت الأمور قليلاً على نفسي، لكنني سعيدة بالفوز".

وتلتقي باتشينسكي في الدور المقبل الفرنسية بولين بارمانتييه، الفائزة على الأميركية ايرينا فالكوني 6-3 و6-1.

كذلك، تأهلت الصربية آنا ايفانوفيتش الرابعة عشرة بفوزها على اليابانية كورومي