أعاد فريق الرياضي الأمور الى نقطة الصفر في سلسلة نهائي بطولة لبنان لكرة السلة مع خصمه الحكمة حين عادل النتيجة 1 – 1 بفوزه أمس في غزير 91 – 74 (21 – 23، 38 – 38، 64 – 55، 91 – 74).

فبعد خسارته على أرضه في المباراة الأولى، جاء «ثأر» الرياضي بقيادة نجمه فادي الخطيب الذي كان أفضل لاعبي اللقاء وأفضل مسجلي فريقه بـ30 نقطة، فكانت فرصة للتايغر كي يرد على منتقديه ويثبت أنه مازال قادراً على ترجيح كفة فريق على آخر. كما تألّق جامار يونغ مسجلاً 22 نقطة منها أربع ثلاثيات.
الرياضي وضع اصبعه على جرح المباراة الأولى فعالج مشكلته الدفاعية ووضع حداً لفاعلية ماكينة تسجيل الحكمة تيريل ستوغلين، وحسّن الضيف من أدائه الهجومي مسجلاً 91 نقطة.
وجاءت المباراة متقاربة في شوطها الأول بعكس المباراة الأولى، لكن الرياضي عرف كيف يوجه ضربة قوية لصاحب الأرض في الربع الثالث خصوصاً مع تسجيله 17 نقطة في ظرف ثلاث دقائق مقابل ثلاث نقاط للحكمة فقط. ضربة ترنّح تحتها الحكماويون ففقدوا تركيزهم وتاهت تسديداتهم، فغاب ديماريوس بولدز فنياً في الشوط الثاني بعد تألقه في الشوط الأول، وبقي ستوغلين (17 نقطة) أسير اصابته من جهة والرقابة القوية من لاعبي الرياضي من جهة أخرى، لتنتهي المباراة بفوز الرياضي 91 – 74 وسط روح رياضية عالية تمتع بها اللاعبون والجمهور الكبير الذي ملأ مدرجات ملعب غزير في سيناريو مكرر للقاء الأول.
وكان افضل مسجل في الحكمة النيجيري ايكيني ايبيكوي بـ26 نقطة.
ويلتقي الفريقان في المباراة الثالثة غداً الأحد عند الساعة 20.30 على ملعب المنارة، علماً أن السلسلة مؤلفة من سبع مباريات يحرز الفائز في أربع منها لقب البطولة.