بعد أيام قليلة من اتهام النجم الفرنسي السابق إيريك كانتونا مدرب المنتخب الوطني ديدييه ديشان بالعنصرية لاستبعاده كريم بنزيما وحاتم بن عرفة من التشكيلة التي ستخوض غمار كأس أوروبا 2016 بسبب أصولهما الأفريقية، سار مهاجم ريال مدريد الإسباني على خطى "أسطورة" مانشستر يونايتد الإنكليزي واتهم ديشان بـ"الرضوخ لضغط العنصريين في فرنسا" من خلال استبعاده.

واستند بنزيما الذي استبعد عن المنتخب منذ كانون الأول الماضي بسبب ابتزاز زميله ماتيو فالبوينا في قضية الشريط الجنسي، في اتهامه لديشان إلى النجاحات الانتخابية التي حققتها أخيراً حزب الجبهة الوطنية اليمينية.
ورأى بنزيما أن أصوله الجزائرية أدت دوراً في استبعاده عن النهائيات كما حال نجم نيس التونسي الأصل بن عرفة الذي استبعد عن تشكيلة ديشان النهائية برغم المستوى المميز الذي قدمه في الدوري هذا الموسم.
وقال بنزيما لصحيفة "ماركا" الإسبانية: "لا أعلم إذا كان هذا القرار (استبعاده) مرتبطاً بديدييه (ديشان) وحسب، لأني أتفق معه على نحو جيد ومع الرئيس أيضاً (رئيس الإتحاد الفرنسي نويل لوغراي) والجميع".
وواصل بنزيما الذي يواجه احتمال سجنه لخمسة أعوام اذا تبين أنه مذنب في قضية ابتزاز فالبوينا: "حسناً، لقد قالوا إن من غير الممكن استدعائي إلى المنتخب، لكني لا أفهم هذا الأمر على الصعيد الرياضي. ما زلت بريئاً على الصعيد القانوني وذلك حتى اثبات العكس. يجب عليهم الإنتظار حتى يصدر القضاء قراره".
وكما كان متوقعاً، لم يلق تصريح بنزيما استحسان المسؤولين في فرنسا وعلى رأسهم لو غراي الذي تضامن مع ديشان، ورأى أن موقف الأخير في هذه المسألة "لا غبار عليه"، مضيفاً من معسكر المنتخب الفرنسي في النمسا: "أنا أحب كثيراً كريم بنزيما، ولم أبدل موقفي منه لكنه ذهب بعيداً (في مقابلته مع ماركا). كنت أفضّل أن يكون أكثر وداً لكني لن أعطي ردي في ما يخص هذه المسألة".
وأكد لو غراي أن معنويات ديشان لن تتأثر بما أدلى به بنزيما، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن مهاجم ريال مدريد "غير موقوف مدى الحياة. سنخوض كأس أوروبا من دونه وبعدها سنرى ما سيحصل. أتمنى أن نتوقف عن الحديث بخصوص هذا الخلاف الصغير".
ومن جهته رأى وزير الرياضة باتريك كانير أن ما أدلى به بنزيما "غير مقبول"، فيما اشار المتحدث باسم الحكومة الفرنسية ستيفان لو فول إلى أن ما أثاره مهاجم ريال مدريد "جدل لم يكن من المفترض أن يحصل".
أما المدير العام لرابطة الدوري الفرنسي ديدييه كيو، فأكد تضامنه مع الإتحاد الفرنسي وديشان، مضيفاً: "سبق أن شُرحت الأسباب التي تقف خلف استبعاد بنزيما عن المنتخب. نريد ببساطة أن نؤكد ثقتنا التامة بنويل لو غراي وديدييه ديشان في قيادة المنتخب الفرنسي إلى أبعد مكان ممكن".
وواصل: "اللون الوحيد للمنتخب الفرنسي هو الأزرق"، أي لا مكان في المنتخب للتمييز على أساس اللون أو الأصول.