يختتم الموسم الكروي اللبناني غداً الأحد بلقاء استثنائي بين النجمة والعهد في نهائي كاس لبنان لكرة القدم على ملعب برج حمود عند الساعة 16.30 بقيادة طاقم حكام قبرصي. لقاء يحمل الكثير من المعاني بين فريقين أصبحت الخصومة الكروية بينهما في أعلى درجاتها. فلقب الكأس يعد تعويضاً لكلا الفريقين على لقب الدوري الذي ذهب الى الصفاء، الذي بدوره يتقبّل التهاني اليوم بهذا الإنجاز في فندق الرامادا من الخامسة وحتى السابعة عصراً.

كما أن نهائي الكأس سيكون فرصة للثأر النجماوي من العهداويين الذين أسقطوهم على الملعب عينه قبل شهر في إياب الدوري وابعدوا النجمة عن المنافسة على اللقب. ويغيب عن العهد لاعبه حسين دقيق الذي طُرد في نصف النهائي أمام الأنصار، فيما يغيب عن النجمة لاعبه محمد جعفر.