توّج دراج "ياماها" الإيطالي فالنتينو روسي بجائزة برشلونة الكبرى، المرحلة السابعة من بطولة العالم للدراجات النارية، بعدما حلَّ بالمركز الأول.

وهو الفوز الثاني لروسي هذا الموسم بعد الأول في جائزة إسبانيا الكبرى، المرحلة الرابعة، على حلبة خيريز، وكان الأول له منذ آب الماضي عندما توج بسباق بريطانيا في 30 منه.
وقطع روسي مسافة السباق بزمن 44.37.589 دقيقة متقدماً على سائقي هوندا الإسبانيين مارك ماركيز بفارق 2.652 ثانية، وداني بدروزا بفارق 6.313 ثانية.
كذلك، عزز روسي موقعه في المركز الثالث في الترتيب العام برصيد 103 نقاط بفارق 22 نقطة خلف ماركيز الذي انتزع الصدارة بـ 125 نقطة من لورنزو (115 نقطة) الخاسر الأكبر في هذا السباق، حيث اضطر إلى الانسحاب عقب اصطدامه مع دراج "دوكاتي" الإيطالي أندريا يانوني، علماً بأنه كان أول المنطلقين.
وفي فئة "موتو 2"، حقق الفرنسي يوهان زاركو (كاليكس) الفوز بزمن 42.31.347 دقيقة، متقدماً على الإسباني اليكس رينس بفارق 4.180 ث، والياباني تاكاكي ناكاغامي بفارق 9.313 ث.
وانتزع رينس صدارة الترتيب العام لهذه الفئة بـ 116 نقطة، يليه البريطاني سام لووز بـ 108 نقطة، ثم زاركو بـ 106.
وفي فئة "موتو 3"، حلَّ دراج هوندا الإسباني خورخي نافارو في المركز الأول بزمن 42.18.228 دقيقة، وتقدم على الجنوب أفريقي براد بايندر (كاي تي ام) بفارق 0.564 ث والإيطالي اينيا باستيانيني (هوندا) بفارق 0,817 ث.
وحافظ بايندر على صدارة الترتيب العام بـ 147 نقطة، يليه نافارو بـ 103، ثم الإيطالي رومانو فيناتي بـ 80.