فوزٌ أول حققه منتخب إيرلندا الشمالية على حساب المنتخب الأوكراني 2-0 في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة ضمن كأس أوروبا لكرة القدم. بهذا الانتصار دخلت إيرلندا التاريخ كأول فوز في أول مشاركة لها في العرس القاري، والأول لها في بطولة كبيرة منذ تغلبها على اسبانيا 1-0 في مونديال اسبانيا 1982.

لم تشهد مباراة ليلة أمس فرصاً خطيرة إلا ما ندر، واتسمت بالاندفاع البدني مع أفضلية نسبية لاوكرانيا في الاستحواذ على الكرة، بيد أن التنظيم الدفاعي للايرلنديين وواقعيتهم وقتاليتهم ساهمت بشكل كبير في انتزاعهم أول ثلاث نقاط في البطولة القارية.
وجاء الهدف الأول عبر غاريث ماكاولي ليمنح التقدم لايرلندا الشمالية بضربة رأسية من مسافة قريبة في الدقيقة 49. كادت أوكرانيا أن تعيد الأمور الى نصابها وإدراك التعادل، إلا أن الحارس مايكل ماكغوفرن تمكن غير مرة من صدّ الكرات ببراعة.
أخذ اللاعبون قسطاً من الراحة أثناء المباراة بعدما توقفت بسبب المطر الغزير والبرد، حيث طلب الحكم التشيكي بافل كرالوفيتش من اللاعبين العودة الى غرف الملابس قبل ان تستأنف بعد دقيقة واحدة من جديد.

حقق الإيرلنديون أول فوز في أول مشاركة في الـ"يورو"

ولأن الفوز كان مطلوباً من الاثنين، لم يكتف الإيرلنديون بالهدف، وظل الاندفاع نحو الهجوم موجوداً حتى اللحظات الأخيرة من المباراة. في الدقيقة السادسة من الوقت البدل من ضائع، وجَّه نيال ماكغين، بديل جيمي وورد، الضربة القاضية لأوكرانيا بتسجيله الهدف الثاني من تسديدة بيمناه من مسافة قريبة، مستغلاً كرة مرتدة من الحارس أندريه بياتوف إثر تسديدة لستيوارت دالاس.
يمكن القول إن ما قدمته إيرلندا الشمالية كان نقيض ما توقعه الأوكرانيون بعد مباراة خصمهم الأولى، والتي ظهروا فيها بشكل باهت بدايةً. عادوا الى وعيهم والى تثبيت علوّ كعبهم معتمدين على قوتهم البدينة. والأهم عادوا الى التذكير بمشوارهم الرائع في التصفيات وتصدر مجموعتهم، عكس الأوكرانيين الذي امتلكوا خيارات هجومية قوية إلا أنهم فشلوا في ترجمتها فرصاً وخذلوا جماهيرهم مبكراً بعد ان قالوا قبل المباراة إن هذه المباراة ستكون حاسمة لتحديد مدى إمكانية نجاحهم. عززت إيرلندا الشمالية فرصها بالتأهل، والمهمة الحاسمة فعلاً ستكون في الجولة الأخيرة.
- مثّل أوكرانيا:
اندريه بياتوف، ارتيم فيديتسكي ويفغين كاتشيريدي وياروسلاف راكيتسكي وفياتشيلاف شفتشوك، تاراس ستيباننكو وسيرغي سيدورتشوك (دنيس غارماش، 76) وفيكتور كوفالنكو (الكسندر زينتشكو، 83) واندريه يارمولنكو ويفغين كونوبليانكا، يفغين سيليزنيوف (رومان زوزوليا، 72).
- مثّل ايرلندا الشمالية:
مايكل ماكغوفرن، أرون هيوز وكريغ كاثكارت وجوني ايفانز وغاريث ماكاولي، جيمي وورد (نيال ماكغين، 69) وكوري ايفانز (بادي ماكنير، 90+3) وستيفن ديفيس واوليفر نوروود وستيوارت دالاس، كونور واشنطن (جوش ماغينيس، 84).