أعلن الاتحاد اللبناني لكرة السلّة أسماء بعثة منتخب لبنان للرجال، المشاركة في بطولة غرب آسيا في الأردن، في الفترة الممتدة من 29 أيار الجاري حتى 2 حزيران المقبل، والمؤهلة الى بطولة آسيا، والرعاية الرسمية لشركة «سانيتا» للمنتخب خلال مؤتمر صحافي حاشد تحت شعار «شوف حالك بلبنان».


وتتألّف البعثة من نادر بسمة (رئيساً)، مارون جبرايل (ادارياً)، جورج كلزي (مديراً للفريق)، الصربي فاسيلين ماتيتش (مدرباً)، مروان خليل وأحمد فران (مساعدين للمدرب)، مروان ايغو (حكماً دولياً)، فؤاد جرجس (لياقة بدنية)، خليل نصار (معالجاً فيزيائياً)، كريكور كريكوريان والصربي الكسندر فيديفتش (كشافين)، علاء غشام (لوجستياً)، فادي الخطيب (قائداً للمنتخب)، أمير سعود، علي محمود، وائل عرقجي، ايلي رستم، نديم سعيد، نديم حاوي، محمد علي حيدر، شارل تابت، باسل بوجي، عمر الأيوبي وجاي يونغبلاد (لاعبين).
البداية كانت مع كلمة للأمين العام للاتحاد غسان فارس قائلاً « شوف حالك بلبنان هو الشعار الذي اطلقته شركة سانيتا لرعاية منتخب لبنان للرجال في كرة السلة المشارك في بطولة غرب آسيا في الأردن والمؤهلة الى بطولة الامم الآسيوية والمؤهلة بدورها الى اولمبياد ريو دي جينيرو».
بدوره، تحدث رئيس الاتحاد وليد نصار مشيراً الى «أن مدرب منتخب لبنان الصربي فاسيلين ماتيتش هو الذي اختار اللاعبين الاثني عشر من دون اي تدخّل من أحد. وفي ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة نجحنا في كسب ثقة المستثمر، واشكر وزير الشباب والرياضة عبد المطلب حناوي على مواكبته لنا ولقد جرى اقرار مساعدة رسمية بقيمة 750 مليون ليرة لبنانية. أما بالنسبة للرعاية فقد اصبح المنتخب و»سانيتا» عنواناً لكرة السلة اللبنانية بعد رعاية شركة بيبسي لبطولة لبنان واود ان اشكر الصديق نعمة افرام على دعمه وسنكون عند حسن ظن الشركة الداعمة وخاصة ان دعم الشركة لكرة السلة ليس الأول من نوعه بل سبق ان رعت منتخب لبنان في كأس ستانكوفيتش منذ سنوات».
من جهته قال الرئيس التنفيذي لمجموعة «اندفكو» نعمة افرام «نحن هنا لنعلن دعمنا لمنتخب لبنان، فكرة السلة هي فخر الرياضة اللبنانية واللعبة تميّزت عن غيرها من الألعاب وكرة السلة اللبنانية معقل النجاح ونأمل ان يجري تعميم هذا النجاح على سائر القطاعات السياسية والاقتصادية».