ساوثغايت أبرز المرشحين لخلافة هودجسون


رشحت الصحافة الانكليزية أن يكون غاريث ساوثغايت مدرب منتخب انكلترا تحت 21 سنة، أبرز المرشحين لخلافة مدرب المنتخب الاول روي هودجسون، بعد استقالته إثر اقصائه من دور الـ 16 أمام أايسلندا بالخسارة 1-2.
وبعد الاعتماد على مدربين أجانب على غرار السويدي زفن غوران إيريسكون والايطالي فابيو كابيللو ثم الاستعانة بابن البلد هودجسون، يبدو ساوثغايت مرشحاً بقوة لخلافة هودجسون.
واشتهر ساوثغايت (45 عاماً) مع المنتخب لاعباً مدافعاً، كما اشتهر لإهداره ركلة ترجيح في نصف نهائي كأس أوروبا 1996 على ملعب ويمبلي.
وبعدما عرف بطولة مخيبة في كأس أوروبا تحت 21 سنة العام الماضي، استعاد ساوثغايت سمعته بفوزه ببطولة تولون الشهيرة في أيار الماضي.

إصابة هازار لا تستدعي الخوف

من جديد، غاب نجم المنتخب البلجيكي إيدين هازار عن تدريبات منتخب بلاده، بعد إصابته في المبارة أمام المجر (4-0)، الأحد الماضي، لكن ذلك لن يمنعه من المشاركة أمام ويلز في الدور ربع النهائي للبطولة.
وسجل هازارد هدفاً وصنع آخر في أداء فردي رائع ليساعد بلجيكا على تحقيق الإنتصار الكبير على المجر لكنه أصيب في عضلات الفخذ.
وقال المدرب مارك فيلموتس، للصحافيين: "لهذا السبب قررت إخراجه. أعتقد أنه سيعود إلى التدريبات قريباً. إنه يعمل مع الجهاز الطبي وينبغي أن يكون لائقاً بنسبة 100 بالمئة يوم الخميس".

لوف لن يحتفل بهدف بيرهوف

رفض مدرب منتخب ألمانيا يواكيم لوف الإحتفال بذكرى مرور 20 عاماً على الهدف الذهبي لبلاده أمام تشيكيا في نهائي كأس أوروبا 1996، بسبب استماعه كثيراً الى القصة من أوليفر بيرهوف صاحب الهدف.
ورداً على سؤال حول وجود احتفال من أي نوع بمدير المنتخب بيرهوف الذي سجل هدفي فوز ألمانيا 2-1 على تشيكيا قال لوف سريعاً: "لا لا لن يحدث"، وأضاف وسط ضحكات عالية من الصحافيين: "سأكون سعيداً إذا لم أستمع إلى هذه القصة إذ إنه يرددها بشكل متواصل. سأحاول أن أتجنبه".

رونالدو يكشف سبب عدم احتفاله أمام كرواتيا

برر نجم البرتغال كريستيانو رونالدو سبب عدم احتفاله بعد الفوز على المنتخب الكرواتي 1-0، ضمن منافسات دور الـ 16 بالقول: "بالتأكيد أنا سعيد بالفوز على كرواتيا، لكني لم أحتفل في الملعب لأن أخي لوكا مودريتش كان يبكي، وكان من الواجب أن أقف بجانبه في هذا الوقت".
وكان مودريتش قد انهمرت دموعه بالبكاء عقب الهزيمة أمام البرتغال، وتوديع البطولة.