حسم النروجي أندرياس ميكلسن (فولسفاغن بولو - آر) الفوز في رالي بولونيا، وهو المرحلة السابعة من بطولة العالم للراليات.

وحقق ميكلسن الفوز الثاني في مسيرته بعد تتويجه في رالي كاتالونيا الإسباني العام الماضي، وكان حتى مساء السبت فاقدا الأمل باعتلاء المنصة لكون الفارق بينه وبين متصدر السباق الأستوني اوت تاناك (فورد فييستا) 18 ثانية.
وسيطر تاناك على السباق من اليوم الأول، وكان يحلم بتحقيق أول انتصار في مسيرته، لكن حلمه تبخر صباح أمس مع انفجار الإطار الأمامي لسيارته في المرحلة الخاصة قبل الأخيرة، ما سمح لميكلسن بالتقدّم عليه.
وقطع ميكلسن المراحل الخاصة الـ 21 بزمنٍ بلغ قدره 2,37,34,4 ساعة، متقدّماً على تاناك بفارق 26,2 ثانية، بينما جاء سائقا هيونداي النيوزيلندي هايدون بادون والبلجيكي تييري نوفيل في المركزين الثالث والرابع على التوالي أمام الفنلندي ياري ماتي لاتفالا (فولسفاغن).
وعزّز الفرنسي سيباستيان أوجييه، بطل العالم في المواسم الثلاثة الأخيرة، الذي حل سادساً في السباق، موقعه في صدارة بطولة العالم برصيد 143 نقطة بفارق كبير أمام ميكلسن (92) الذي صار ثانياً وبقي أمام بادون (72).