وصلت المطالبة بعودة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن اعتزاله الدولي إلى التظاهرات في بلاده.

وعلى الرغم من الأمطار، تجمع مئات الأرجنتينيين بناءً على دعوة شخصيات عامة مثل الرئيس ماوريسيو ماكري وأسطورة كرة القدم دييغو مارادونا حول نصب تذكاري في أحد شوارع وسط بوينس ايرس حيث يحتفل المشجعون عادة بالانتصارات الرياضية.
وتوسل المتظاهرون، الذين كانوا يلوّحون بلافتات تشيد بميسي، نجم كرة القدم للعودة إلى المنتخب الوطني.
وقال أحد المشجعين: "هناك مقولة مفادها أن ميسى واحد يظهر كل 500 مليون سنة، ونحن سعداء بذلك، ومن ثم علينا أن نكون ممتنين أننا نعيش في هذا الزمن".