اتخذت المحكمة العليا في إسبانيا قراراً بإسقاط تهمة الغش الضريبي عن نجم برشلونة والمنتخب البرازيلي نيمار، ورأت أن الاخير لم يرتكب أي جرم.

كذلك أسقط القاضي خوسيه دي ماتا التهمة عن والد نيمار ووكيل أعماله نيمار دا سيلفا سانتوس، ورئيس برشلونة السابق ساندرو روسيل، ورئيس سانتوس السابق أوديليو رودريغيز وبرشلونة، وذلك بحسب الحكم المكتوب الصادر أمس في إطار الدعوى التي رفعتها مجموعة الاستثمار البرازيلية "دي أي أس" التي كانت تملك 40% من الحقوق الرياضية للاعب، والتي اعتبرت أنها خدعت من خلال إخفاء القيمة الحقيقية للصفقة.
ورأى القاضي أنه لا صلاحية للمحاكم الجنائية في هذه القضية بحسب البيان الصادر أمس.
وكان برشلونة قد وافق في منتصف الشهر الماضي على دفع غرامة بقيمة 5,5 ملايين يورو لمصلحة الضرائب الإسبانية في إطار صفقة جزائية مع النيابة العامة تجنب نيمار الملاحقات القضائية في موضوع انتقاله إلى النادي الكاتالوني عام 2013 من سانتوس.