تلقى عشاق "الأسطورة" الجامايكي أوساين بولت نبأ ساراً، إذ إن الاتحاد الجامايكي لألعاب القوى اختاره رغم إصابته في فخذه للمشاركة في سباقات 100 و200م والتتابع (4 مرات 100 متر) ضمن ألعاب ريو دي جانيرو الأولمبية التي ستنطلق الشهر المقبل في البرازيل، بحسب اللجنة الأولمبية الجامايكية.

وكانت يومية "ذي غلينر" قد أشارت الخميس الماضي إلى أن إدارة المنتخب الجامايكي استدعت أربعة عدائين للمشاركة في كل سباق.
وانتقل بولت إلى أوروبا لتلقي العلاج في عيادة الطبيب الشهير هانس فيليم مولر وولفهارت، وقد نشر صورة له نهاية الأسبوع المنصرم على مواقع التواصل الاجتماعي تؤكد مشاركته في التدريبات، وسط سعيه لحصد النجاح في البرازيل.
وبلغ أفضل توقيت لبولت هذا العام 9,88 ثوان في 100م، بفارق 8 بالمئة عن أفضل أداء عالمي حققه غريمه الأميركي جاستن غاتلين الأسبوع الماضي ضمن التصفيات الأميركية.
ولم يظهر في سباق 200م منذ تتويجه في بطولة العالم في بكين في آب 2015.
وتوقع بولت العودة إلى المسابقات في 22 تموز الحالي في لقاء لندن ضمن الدوري الماسي.
وفضلاً عن بولت، اختير أيضاً يوهان بلايك (الأول في 100 و200م)، نيكل اشمياد (الثاني في 100 و200م)، جيفون مينزي (الثالث في 100م) وجوليان فورتي (الثالث في 200م).
ولم يحجز بولت تأهله في التجارب الجامايكية في كينغستون، إذ غاب بعد نصف النهائي بسبب إصابة في فخذه اليسرى.
ويصبو البطل الأولمبي 6 مرات إلى أن يصبح أول عداء في التاريخ يحصد الذهب في سباقات 100، 200 متر والتتابع (4 مرات 100 متر) في ثلاث دورات أولمبية على التوالي بعد نسختي 2008 و2012.