أوقف الاتحاد الدولي لكرة القدم الرئيس السابق للاتحاد الألماني للعبة، فولفغانغ نيرسباخ، لمدة عام عن ممارسة أي نشاط مرتبط بالكرة لتورطه في فضيحة الفساد المرتبطة بمونديال ألمانيا 2006، الذي عمل وقتها نائباً لرئيس اللجنة المنظمة للبطولة.

وأوضح "الفيفا" أن غرفة التحكيم التابعة للجنة الأخلاق اتهمت نيرسباخ الذي طالبت لجنة الأخلاق التابعة للفيفا بإيقافه لمدة سنتين بعدم الكشف عن حقائق متعلقة باحتمال اللجوء إلى الفساد في إطار منح شرف استضافة مونديال 2006 لألمانيا.