أغلق الإيطالي ماركو فيراتي الباب مجدداً بوجه ريال مدريد الإسباني بتمديده عقده مع باريس سان جيرمان الفرنسي حتى عام 2021.

وجاء الإعلان عن التمديد عبر وكيل أعمال اللاعب دوناتو دي كامبلي عبر حسابه على "تويتر" وجاء فيه: "نحن في التمديد الرابع... لقد جرى توقيعه حتى حزيران 2021".
وكان اللاعب البالغ من العمر 23 عاماً قد غاب عن جزء كبير من الموسم الماضي بسبب الإصابة، لكنه مدد للمرة الرابعة مع بطل فرنسا، بعد تمديده عام 2013 حتى 2018، وعام 2014 حتى 2019، وعام 2016 حتى 2020.
من جهته أيضاً، مدد لاعب خط الوسط الايسلندي غيلفي سيغوردسون عقده لأربع سنوات إضافية مع سوانسي سيتي الإنكليزي حيث كان يتبقى عامان على عقده الحالي.
وذكر سيغوردسون بعد تمديد عقده: "أنا سعيد إلى أبعد مدى لكوني وقّعت عقداً جديداً لمدة أربع سنوات مع سوانسي. أتحرّق شوقاً لانطلاق الموسم المقبل".
وفي إيطاليا، رحّب جمهور نابولي بمهاجم منتخب بولونيا وأياكس أمستردام الهولندي، أركاديوش ميليك، لتعويض رحيل الأرجنتيني غونزالو هيغواين بعد انتقاله إلى يوفنتوس بطل الدوري.
وقدّم نابولي لاعبه الجديد في ملعبه "سان باولو" قبل المباراة الودية ضد نيس الفرنسي (3-0).
وكشفت وسائل الإعلام الإيطالية أن العقد يمتد لخمس سنوات مقابل 35 مليون يورو.
من جهة أخرى، أعلن مانشستر سيتي الإنكليزي ضم الألماني الموهوب ليروي ساني رسمياً من شالكه بعقد لخمس سنوات من دون الكشف عن القيمة التي قُدِّرت بنحو 50 مليون يورو.
وأبلغ ساني موقع سيتي على "الإنترنت": "أشعر بالسعادة لوجودي هنا وأنا سعيد بأن كل شيء سار بشكلٍ جيد. الآن يمكنني الإستقرار هنا في مانشستر واللعب مع سيتي".
من جهته، رأى المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا أن ساني إضافة جيدة للتشكيلة. وتابع: "إنه موهبة فريدة ولاعب مثير للإهتمام أعتقد أن مشجعينا سيستمتعون بمشاهدته. هو يملك قدرات فنية رائعة، ولا يواجه أي عناء والكرة في حوزته، وهناك الكثير من الأمور التي يمكن أن تثير الإعجاب بشأن الطريقة التي يلعب بها".
في المقابل، أعلن تشلسي الإنكليزي وشالكه انتقال لاعب الأول الدولي الغاني عبد الرحمن بابا إلى الثاني على سبيل الإعارة لمدة موسم كامل.