انطلقت مسابقة كأس التحدي لكرة القدم بأفضل ما يكون للتضامن صور وقائده رضا عنتر من جهة، وللسلام زغرتا بقيادة المدرب التونسي طارق جارايا من جهة ثانية. فالتضامن فاز على منافسه الإجتماعي 2 - 0 على ملعب العهد ضمن المجموعة الأولى، التي تضم أيضاً الراسينغ حيث سجّل له محمد سلمان الهدف الأول في الدقيقة 29 وقائده رضا عنتر الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة في أول ظهور لعنتر على الملاعب اللبنانية مع التضامن صور بعد غياب سنوات عديدة.

على ملعب الصفاء كان السلام زغرتا يخطف الفوز من الإخاء الأهلي عاليه بهدف وحيد سجله جوزف لحود قبل ثلاث دقائق على نهاية المباراة، ضمن المجموعة الثانية التي تضم أيضاً طرابلس، في لقاء أشرك فيه الفريقان لاعبين أجانب على سبيل التجربة، وخصوصاً الإخاء الذي لعب معه السوري ورد السلامة لاعب المنتخب الأولمبي، الذي يبدو أن ادارة الفريق الجبلي قد اتفقت معه.
وتنطلق اليوم عند الساعة 17.00 مسابقة كأس النخبة بلقاء قوي بين العهد حامل اللقب والصفاء بطل الدوري على ملعب بحمدون ضمن المجموعة الأولى، التي تضم النبي شيت أيضاً.
ويلعب غداً السبت النجمة بطل كأس لبنان مع شباب الساحل على الملعب عينه، وفي التوقيت ذاته ضمن المجموعة الثانية التي تضم الأنصار أيضاً.
وتتضمن مباراة الصفاء والعهد أكثر من عنوان، فهي تحمل رائحة الثأر بعدما خسر العهد أمام الصفاء 0 - 2 في ختام الدوري وفقد اللقب لمصلحة خصمه. كما أن المباراة ستكون الأولى للاعبَي الصفاء السابقين نور منصور ومحمد حيدر ضد فريقهما السابق. وستكون المباراة فرصة لمتابعة فريق العهد والحالة التي أصبح عليها بعد سلسلة تدعيمات أجنبية ومحلية، الى جانب انتظار التونسي يوسف المويهبي وما سيقدمه إذا شارك في اللقاء.
أضف الى ذلك أن لقاء الفريقين سيكون بروفة لمباراتهما الأولى في الدوري في 9 ايلول المقبل، وبالتالي تعد بالكثير من الندية. فالصفاء يسعى الى تقديم صورة مطمئنة بعد رحيل حيدر، لكن بطل لبنان تلقى ضربة قوية قبل بداية الموسم بإصابة الجناح حسن هزيمة، بقطع بالرباط الصليبي للركبة ليغيب عن الملاعب لنحو ستة أشهر.