استبعاد رباعة تايوانية لتنشطها


أفاد الوفد التايواني المشارك في دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو بأن رباعته لين تزو تشي ثبت تناولها منشطات وقد جرى استبعادها من الألعاب.
ولم تخض لين المباراة النهائية لوزن تحت 63 كلغ، الذي أحرزت ذهبيته الصينية دنغ وي التي حطمت الرقم القياسي العالمي في المجموعة والمسجل باسم منافستها برفعها 262 كلغ.
وكانت لين تحمل الرقم القياسي العالمي ومقداره 261 كلغ خلال دورة الألعاب الأولمبية في اينتشيون في كوريا الجنوبية عام 2014.
وأشارت اللجنة الأولمبية التايوانية الى أن الفحص الإيجابي أظهر "معدلاً غير طبيعي وبالتالي وتماشياً مع قوانين اللجنة الدولية لمكافحة المنشطات قررنا استبعاد الرباعة مؤقتاً من جميع المنافسات بغية احترام الروح الأولمبية والمنافسات العادلة".
وسبق للين أن استبعدت أيضاً لمدة عامين سنة عام 2010 لتناولها منشطات وغابت بالتالي عن نسخة لندن 2012.

هجوم على حافلة تقلّ صحافيين...

أصيب اثنان من الصحافيين المعتمدين في دورة الألعاب الأولمبية بجروح طفيفة عندما استهدف هجوم حافلة كانت تقل عدداً من الصحافيين بالقرب من حي عشوائي في ريو دي جانيرو، بحسب ما ذكر منظمو الأولمبياد.
وقال المنظمون إن السلطات تحقق لمعرفة ما إذا كان رصاص أطلق من حي عشوائي شهير في ريو دي جانيرو، وأضافوا أن الشرطة والجيش في حالة تعبئة بدون ذكر أي تفاصيل عن الحادث الذي وقع في مدينة معروفة بانتشار الإجرام فيها.
وصرح غاستون سينز الصحافي في الصحيفة اليومية الأرجنتينية "لا ناسيون" لوكالة "فرانس برس": "سمعنا أصواتاً على الجانب الأيمن من الحافلة وتكسر زجاج اثنتين من نوافذها"، وأضاف أن "صحافياً من بيلاروسيا جرح في يده بقطع الزجاج".
وتابع سينز: "لا نعرف ما اذا كان رصاصاً أو حجارة"، مشيراً إلى أن "الصحافيين ألقوا بأنفسهم أرضاً وبعد كيلومترين وصلت الشرطة وواكبت الحافلة إلى المركز الإعلامي" للأولمبياد.

... واعتداء على حامل برونزية الجودو

جرى الإعتداء على البلجيكي ديرك فان تيشلت حامل برونزية الجودو في وزن تحت 73 كلغ على شاطىء كوباكابانا بحسب ما أعلنت اللجنة الأولمبية البلجيكية.
وقال لوك رامباير مدير التواصل في اللجنة لوكالة "فرانس برس": "سرق الهاتف الجوال لزميله في التمارين، وفيما ركض ديرك محاولاً الإمساك به، ضربه شخص آخر على وجهه".
وأضاف: "وبما أن الشرطة كانت قرب المكان، قدم شكوى قبل الذهاب احترازياً إلى المستشفى، برغم أن إصابته ليست خطيرة".

بيليه يواصل علاجه للمشاركة في الحفل الختامي

أبدى "أسطورة" كرة القدم البرازيلي بيليه أمله في أن يتمكن من المشاركة في الحفل الختامي للأولمبياد والمقرر في 21 آب الحالي على ملعب "ماراكانا" في ريو دي جانيرو.
وكتب "الملك" بيليه في تغريدة في حسابه على "تويتر": "أتابع تلقي العلاج الطبيعي. أركّز على أن أكون معكم في حفل الختام في 21 آب الحالي. أنا أحبكم". وكان بيليه قد تلقى دعوتين من اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة المنظمة للألعاب الأولمبية ريو 2016 لإيقاد المرجل الأولمبي في نهاية حفل الإفتتاح في 5 الحالي باستاد ماراكانا.
وأثيرت مشاركة بيليه لبضعة أيام قبل أن يعلن وقبل ساعات قليلة على انطلاق الحفل، عدم تمكنه من ذلك بسبب ألم في الورك، وقال: "أصدقائي الأعزاء، الله وحده هو أكثر أهمية من الصحة. في هذه اللحظة أنا لست في حالة بدنية مناسبة للمشاركة في افتتاح دورة الالعاب الاولمبية".
ويعاني بيليه (75 عاماً) منذ بضع سنوات مشاكل صحية، وهو يتحرك بمساعدة عصا.