تأهل فريقا الجيش والحرية صيدا إلى نهائي بطولة لبنان بكرة القدم الشاطئية الذي يقام صباح غدٍ الأحد على ملعب مجمع الرمال في الكسليك.

وكان الجيش قد جرد الريجي من لقبه بعد تغلبه عليه (7 ـ 5)، في مباراة حماسية قلب خلالها لاعبو المؤسسة العسكرية النتيجة رأساً على عقب. فبعدما كان الريجي متفوقاً حتى منتصف الشوط الثالث (4 ـ 1)، تألق لاعبو الجيش وقدموا أداءً هجومياً مميزاً سمح لهم بتحقيق الفوز الغالي (7 ـ 5). سجل للفائز سامح جلال (2)، عباس زين الدين (2)، علي الموسوي وحسن دوري ومحمد الحركة، وللخاسر أحمد جرادة (2)، وهيثم فتال ومصطفى الزين ومحمود حويلا.
وحقق "الحرية" صيدا" فوزاً كبيراً على "الأهلي" الخيام (9 ـ 4)، سجل للفائز أدهم غدار (4)، وحسن القاضي (3)، ومصطفى مطر وحسين حيدر، وللخاسر محمد حمود (2)، ومحمد عبد الساتر وكريم المقداد.
قاد المباراتان الدوليون جريس يرق وحسن عبد ربه وخليل بلهوان، وراقبها خالد برجاوي.