تواصلت فصول فضائح المنشطات التي تضرب في أكثر من مكان، وجديدها كشف الاتحاد الدولي لرفع الأثقال النقاب عن أسماء 15 رباعاً، بينهم ثلاث رباعات صينيات توّجن بالذهب في أولمبياد بكين 2008، ثبت تعاطيهم المنشطات في ألعاب بكين بعد إجراء تحليل ثان من قبل اللجنة الأولمبية الدولية، على العينات التي أخذت منهم سابقاً.

وأكد الاتحاد الدولي لرفع الأثقال إيقاف جميع الرباعين المتورطين، بانتظار المزيد من التحاليل.
وثبت تعاطي الرباعات الصينيات كاو لي (وزن دون 75 كلغ)، وشن شيشيا (وزن دون 48 كلغ)، وليو شونشونغ (وزن دون 69 كلغ) المنشطات بعد إجراء تحليل جديد على العينات التي سحبت منهن عام 2008، علماً بأنه سبق لشونشونغ أن توّجت بالذهب أيضاً في أولمبياد أثينا 2004.
ومن بين الرباعين الـ 12 الباقين الذين ثبت تعاطيهم مواد محظورة، هنالك رباعان لم يتوّجا بأدنى ميدالية أولمبية هما الكازاخستاني فلاديمير سيدوف والأذربيجاني نظامي باشاييف، فيما حصد العشرة الآخرون ميدالية على الأقل، سواء في ألعاب أثينا 2004، وبكين 2008 أو لندن 2012.
وأثبتت التحاليل المخبرية الإضافية، التي أجريت على عينات الرباعين البيلاروسيين أندريه ريابوكو (فضية في أثينا وبكين)، وناستاسيا نوفي (برونزية في بكين)، وإيرينا كوليشا (برونزية في لندن)، والكازاخستانيات ماريا غرابوفتسكايا (برونزية في بكين)، مايا مانيزا (ذهبية في لندن) وإيرينا نكراسوفا (فضية في لندن)، والروسيين خادزيلورات اكاييف (ذهبية في أثينا وبرونزية في بكين)، وديميتري لابيكوف (برونزية في بكين)، والأوكرانيتين ناتاليا دافيدوفا (برونزية في بكين) وأولها كوروبكا (فضية في بكين)، تعاطي هؤلاء مواد محظورة.
وعصفت آفة المنشطات بعالم رفع الأثقال في الصميم، حيث أقصي خمسة رباعين من المنافسات في أولمبياد ريو 2016 نتيجة تعاطيهم مواد منشطة، من بينهم القيرغزستاني عزت أرتيكوف الذي جرّد من الميدالية البرونزية ضمن فئة 69 كلغ.