حلّ مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رسمياً أمس، اللجنة الأولمبية الكويتية واتحاد كرة القدم اللذين يرأسهما الشيخ طلال الفهد.

وعُيِّن الشيخ فهد جابر العلي رئيساً للجنة الأولمبية ودعيج العتيبي نائباً له، وفواز الحساوي رئيساً لاتحاد كرة القدم وأسد تقي نائباً له.
وأقر مجلس الأمة الكويتي في حزيران الماضي تعديلات على قوانين رياضية، منحت بموجبها الحكومة ممثلة بالهيئة العليا للرياضة، حق حل اللجنة الأولمبية والاتحادات المحلية، إثر إلغاء المجلس قانوناً صادراً في عام 2012، انتخبت هذه اللجنة والاتحادات على أساسه.
إلا أن الاتحاد الدولي لكرة القدم كان قد جدد الثلاثاء الماضي اعترافه بالاتحاد الكويتي للعبة برئاسة الفهد، معلناً رفضه في الوقت ذاته للقانون الرياضي الجديد في الكويت.
أما اللجنة الأولمبية الدولية، فقد اتخذت الموقف ذاته في 19 آب الحالي، إذ أكدت رفضها للقانون الجديد للرياضة في الكويت، وجددت اعترافها باللجنة الأولمبية الكويتية التي اتخذ القرار أمس بحلها.