فاجأ المنتخب الإماراتي نظيره الياباني وألحق به الهزيمة 2-1، في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثانية ضمن الدور الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال 2018.

وسجل كيسوكي هوندا (11) هدف اليابان، وأحمد خليل (20 و54 من ركلة جزاء) هدفي الإمارات.
واحتجّ اليابانيون على عدم احتساب الحكم القطري عبد الرحمن الجاسم هدف التعادل قبل النهاية بقليل، معتبرين أن كرة تاكوما اسانو تخطت خط المرمى كما أظهرت الإعادة التلفزيونية.
وعلق البوسني وحيد خليلودزيتش مدرب منتخب اليابان على ذلك قائلاً: "ان قرار الحكم غير مقبول". واعتبر الخسارة "نتيجة مروعة"، مضيفاً: "حصل منتخب اليابان على الكثير من الفرص، لكن الإماراتيين سجلوا هدفين من ركلة حرة ومن ركلة جزاء كان يمكن تجنبها".
وكانت الإمارات قد أخرجت اليابان بركلات الترجيح 5-4 (الوقتان الأصلي والإضافي 1-1) من الدور ربع النهائي في كأس آسيا في أوستراليا مطلع 2015.
ويعوّل الإماراتيون على منتخبهم بقيادة المدرب مهدي علي الذي حل ثالثاً في كأس آسيا، ويطلقون عليه لقب "فريق الأحلام".
ويلعب معظم عناصر هذا الجيل معاً منذ أعوام، بدءاً من منتخب الشباب وصولاً إلى الأول، وحققوا إنجازات غير مسبوقة لكرة الإمارات عبر الفوز بكأس آسيا للشباب 2008 في الدمام ثم التأهل التاريخي إلى أولمبياد لندن 2012، قبل تحقيق المركز الثالث في كأس آسيا 2015.
وفي المجموعة عينها، فاز المنتخب الأوسترالي على ضيفه العراقي 2-0.
وسجل ماسيمو لونغو (58) وطومي جوريتش (65) الهدفين.
وفي المجموعة الأولى، اقتنص المنتخب الكوري الجنوبي فوزاً صعباً على ضيفه الصيني 3-2.
وسجل جينغ جي (21 خطأ في مرمى فريقه) ولي تشونغ يونغ (63) وكو جا تشيول (66) أهداف كوريا الجنوبية، وهاي يو (74) وهاو جون مين (77) هدفي الصين.
إلى ذلك، أعلن الإتحاد الآسيوي لكرة القدم أن مباراة المنتخبين السوري والكوري الجنوبي التي كانت مقررة في ماكاو ستقام في ماليزيا.
وتوقفت المفاوضات بين سوريا وماكاو فجأة الثلاثاء الماضي بخصوص استضافة الأخيرة للمباراة البيتية للثانية دون الكشف عن السبب.
وستقام المباراة على ملعب "باروا استاديوم" في سيريمبان جنوب كوالالمبور.