حكمت محكمة فنلندية بالسجن على خمسة لاعبين من منتخب كوبا للكرة الطائرة بتهمة اغتصاب فتاة ادعت عليهم في تموز الماضي.

وحُكم على أربعة متهمين بالسجن خمسة أعوام، هم قائد المنتخب رولاندو سيبيدا ابريو وابراهان ألفونسو غافيلان وريكاردو كالفو مانسانو وعثماني اوريارتي ميستري، فيما نال لويس سوسا عقوبة لمدة 3 سنوات ونصف سنة. وبُرئ لاعب سادس هو دارييل البو ميراندا لعدم اشتراكه في عملية الاغتصاب.
وذكرت محكمة مقاطعة بيركانما أن اغتصاب امرأة فرنسية وقع ليل الثاني من تموز الماضي في فندق كان يقيم فيه المنتخب الكوبي خلال الدوري العالمي للكرة الطائرة في مدينة تامبيري الجنوبية.
وسردت لائحة الاتهام الأحداث: «أجبر اللاعبون الضحية على ممارسة الجنس أكثر من مرة تحت وطأة العنف، مستفيدين من خوفها وعجزها».