تنتقل بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1 إلى اليابان التي تستضيف المرحلة الـ 16 وسط توقعات بأن تكون المنافسة على أشدّها بين سائقي مرسيدس الألماني نيكو روزبرغ متصدر الترتيب العام، ووصيفه البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم.

وتعرضت آمال هاميلتون في اقتناص اللقب الرابع لضربة قوية يوم الأحد الماضي في جائزة ماليزيا عندما احترق محركه لينسحب من السباق، رغم وجوده في الصدارة بفارق مريح قبل 16 لفة على النهاية.
ومنح ذلك الأوسترالي دانيال ريكياردو، سائق "ريد بُل" فرصة تحقيق فوزه الأول هذا الموسم، متفوّقاً على زميله الهولندي ماكس فيرشتابن.
ولو كان هاميلتون قد انتصر للمرة الـ 50 في مسيرته، لكان قد عاد إلى صدارة بطولة السائقين متفوقاً على روزبرغ. لكن بدلاً من ذلك استطاع السائق الألماني تعزيز موقعه في الصدارة وتوسيع الفارق بينه وبين هاميلتون إلى 23 نقطة بعد احتلاله المركز الثالث في ماليزيا.
وقال هاميلتون: "بالتأكيد، السباق الماضي كان بمثابة خيبة أمل كبيرة، ليس فقط بالنسبة إليّ على المستوى الشخصي، ولكن للفريق بأكمله". وأضاف: "كل ما يمكننا فعله هو التركيز على السباق المقبل، نتعامل مع الأمور خطوة خطوة ونقوم بكل ما بوسعنا".
وأمس، أصدر مرسيدس بياناً بشأن ما حدث لهاميلتون في جائزة ماليزيا، موضحاً: "تحليلنا أظهر أن محرك سيارة لويس تعرض لفشل كبير في ماليزيا، هذا حدث من دون سابق إنذار ما أدى إلى حدوث خلل في ضخ الزيت عند المنعطف الخامس عشر".
وتقام التجارب الحرة الأولى للسباق اليوم الساعة 4,00 فجراً والثانية الساعة 8,00 صباحاً، والتجارب الرسمية غداً الساعة 9,00، والسباق الأحد الساعة 8,00.