يعتمد مانشستر يونايتد الإنكليزي على نجمه الفرنسي بول بوغبا ليساعده على الحصول على توقيع مواطنه أنطوان غريزمان من أتلتيكو مدريد الإسباني.

وذكرت صحيفة "ذا صن" الإنكليزية أن مورينيو طالب بوغبا بالتحدث إلى غريزمان وإقناعه بالإنضمام الى يونايتد الذي رصد بحسب ما ذكرت التقارير 105 ملايين يورو لإتمام الصفقة على حساب تشلسي وأرسنال اللذين يريدان ضمه أيضاً.
لكن تقارير اخرى أوردت أن تشلسي رصد مبلغاً ضخماً وصل إلى 100 مليون يورو، استعداداً لدخول صراع الصيف المقبل من اجل الحصول على خدمات هداف "الأتليتي".
بدوره، أعلن إنتر ميلانو تمديد عقد هدافه الأرجنتيني ماورو إيكاردي رسمياً حتى صيف 2021، لينهي الجدل الذي أثير حول مستقبله وإمكانية انتقاله إلى فريق آخر. وكانت زوجة إيكاردي ووكيلة أعماله واندا، قد أكدت قبل أيام اقتراب اللاعب من توقيع عقد جديد، لكن النادي حسم الأمر على نحو رسمي امس بإعلانه توقيع العقد الجديد.
ولم يعلن إنتر لراتب السنوي الجديد لإيكاردي، فيما ذكرت تقارير إيطالية أن اللاعب سيحصل على 5 ملايين يورو، ما يجعله صاحب أحد أعلى الرواتب بين لاعبي الدوري الإيطالي، فيما سيكون الشرط الجزائي الخاص بفسخ التعاقد بقيمة 110 ملايين يورو.
أما في إسبانيا، فقد أعلن أتلتيكو مدريد تمديد عقد قائده المخضرم غابي حتى عام 2018.
وبدأ غابي (33 عاماً) مسيرته مع "لوس روخيبلانكوس" وعاد إلى الفريق في عام 2011 بعد فترات إعارة طويلة إلى خيتافي وريال سرقسطة، وكان من المفترض أن ينتهي عقده الحالي في 2017 .
وسيكمل غابي في نهاية الموسم الحالي 11 موسماً في صفوف الفريق الأول لفريق العاصمة تنقسم إلى مرحلتين (2003-2007 و2011-2017).
وأدى غابي دوراً بارزاً في النجاح الذي حققه أتلتيكو خلال الأعوام الخمسة الماضية، حيث ساعد الفريق على الفوز بالدوري الإسباني وكأس إسبانيا والوصول إلى نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا مرتين.
وقال غابي: "أنا سعيد بالبقاء في فريقي عاما آخر. دائماً ما ردّدت أن حلم الطفولة بالنسبة الي كان اللعب لأتلتيكو، لذا لا يمكنني تمني أكثر من ذلك في مسيرتي الاحترافية".