أعلن البريطاني بيرني إيكليستون، المالك الحصري للحقوق التجارية لسباقات بطولة العالم لسيارات الفورمولا 1 دعمه لمواطنه لويس هاميلتون، سائق مرسيدس، مشيراً الى أنه سيكون من الأفضل أن يتوج الأخير بدلاً من زميله الألماني نيكو روزبرغ صاحب المركز الأول في الترتيب العام للسائقين.

وقال إيكليستون في تصريحات لصحيفة "بيلد" الألمانية: "روزبرغ سيكون بطلاً نزيهاً، إذا حدث هذا الأمر على هذا المنوال فسيكون في النهاية قد جمع أكبر عدد من النقاط وسيكون قد أنهى عمله على أحسن وجه داخل الحلبة".
وأضاف: "ولكن هاميلتون سفير مهم لفورمولا 1 في العالم أجمع"، في إشارة إلى نشاطات بطل العالم ثلاث مرات خارج حلبات السباق.
واستطرد إيكليستون (85 عاماً) قائلاً: "إنه يذهب لبرامج التلفزيون، ويظهر على السجادة الحمراء، إنه يحمل الفورمولا 1 إلى العالم، ما من شيء أفضل من هذا".
وتأتي هذه التصريحات بعد إحراز هاميلتون المركز الأول في جائزة الولايات المتحدة الكبرى، المرحلة الثامنة عشرة من بطولة العالم.
وتقدم هاميلتون بطل العالم على روزبرغ، وسائق ريد بُل الأوسترالي دانيال ريكياردو، فيما حلّ الألماني سيباستيان فيتيل سائق فيراري رابعاً، والإسباني فرناندو ألونسو سائق ماكلارين خامساً.
وهو الفوز الـ 50 لهاميلتون في مسيرته الإحترافية والسابع هذا العام والخامس في الولايات المتحدة فقلص الفارق إلى 26 نقطة بينه وبين روزبرغ متصدر الترتيب العام قبل 3 مراحل من نهاية الموسم: المكسيك والبرازيل وأبو ظبي، في أطول موسم فئة أولى منذ 1950 على مدى 21 سباقاً.