حجز الأميركي جون أيسنر المقعد الأول في الدور نصف النهائي لدورة باريس الدولية في كرة المضرب، آخر دورات الألف نقطة للماسترز البالغة جوائزها 4,3 ملايين يورو، بفوزه على مواطنه جاك سوك 7-6 و4-6 و6-4 في ربع النهائي.

ويلتقي أيسنر في الدور المقبل مع الكرواتي مارين سيليتش التاسع أو الصربي نوفاك ديوكوفيتش الأول وحامل اللقب في الأعوام الثلاثة الأخيرة.
وبات ديوكوفيتش الموسم الماضي أول لاعب يفوز بهذه الدورة أربع مرات (فاز بها عام 2009) وأول لاعب أيضاً يحرز 6 دورات ماسترز للألف نقطة في العام ذاته.
لكن ديوكوفيتش الذي توج بألقاب الأعوام الثلاثة الأخيرة على حساب الإسباني دافيد فيرير والكندي ميلوش راونيتش والبريطاني آندي موراي على التوالي، يواجه خطر التنازل عن صدارة التصنيف العالمي للبريطاني آندي موراي المتألق بشكل لافت في الآونة الأخيرة بظفره بثلاثة ألقاب متتالية في بكين وشنغهاي وفيينا، رافعاً رصيده إلى 42 لقباً في مسيرته الاحترافية.
ويتنافس الفرنسي جو ويلفرد تسونغا والتشيكي توماس برديتش والنمسوي دومينيك تييم على البطاقة الأخيرة المؤهلة لبطولة الماسترز التي تجمع أفضل 8 لاعبين في العالم والمقررة من 13 إلى 27 تشرين الثاني الحالي في لندن.
وخرج تييم الأربعاء من الدور الثاني، لكنه لا يزال يملك حظوظاً في التأهل لكونه الأفضل تصنيفاً من برديتش وتسونغا وسيخرج النمسوي خالي الوفاض في حال بلوغ برديتش نصف النهائي أو تتويج تسونغا باللقب.