لجنة ادارية جديدة لولاية تمتد لاربع سنوات ولدت بالتزكية في انتخابات الاتحاد اللبناني للكرة الطائرة، الذي سيكون مرة جديدة برئاسة رئيس اللجنة الأولمبية جان همّام.

الانتخابات التي اقيمت في فندق ماديسون في جونية، استُهلت بالنشيد الوطني اللبناني فكلمة رئيس الاتحاد، التي تحدث فيها عن الجمعية العمومية الاولى، التي كانت عادية لاقرار البيانين الاداري والمالي وروزنامة نشاطات عام 2017 والموازنة المرتقبة للعام المقبل، وعن الجمعية العمومية الثانية. ثم اعلن ان نصاب الجلسة الاولى (النصف زائدا واحدا والنصاب 95 صوتاً) والجلسة الثانية (الثلثين والنصاب 126) مؤمنان بحضور مندوبي 78 نادياً، يبلغ عدد اصواتهم 157 صوتاً (مجموع الاندية 97 يبلغ عدد اصواتها 187). اما عدد الاندية الحاضرة في كل الدرجات، فكان 10 من 12 في الدرجة الأولى، 15 من 16 في الدرجة الثانية، 19 من 22 في الدرجة الثالثة، 34 من 47 في الدرجة الرابعة، علماً انه توجد تسعة اندية من اصل 97 نادياً مدعواً لا يحق لها المشاركة بسبب انتهاء ولاية لجانها الادارية.
بعدها تلا الأمين العام للاتحاد وليد القاصوف محضر الجمعية العمومية السابقة، التي عُقدت في 12 تشرين الثاني 2015 وجرت الموافقة عليه بالاجماع. ثم وافقت الجمعية العمومية بالاجماع على البيانين الاداري والمالي، اللذين جرى توزيعهما على الأندية منذ حوالي الشهر، وجرى اقرار روزنامة نشاطات العام المقبل والموازنة المرتقبة.
وعقد الأعضاء الفائزون بالتزكية جلسة توزيع المناصب وجاءت نتيجتها كالآتي: جان همام (رئيساً)، المهندس علي خليفة واسعد النخل وغسان قزيحة وجورج نصور (نواب الرئيس)، وليد القاصوف (اميناً عاماً)، جوزيف سعادة (اميناً للصندوق)، ميشال ابي رميا (محاسباً)، اميل جبور (مديراً للاتحاد)، الدكتور ايلي موسى (مديراً للمنتخبات الوطنية)، ايلي عبد الاحد وربيع فراج وجورج حبيب والمهندس علي بو علي ورفيق عيسى (اعضاء مستشارين).