شنّت الصحف الأرجنتينية هجوماً عنيفاً على منتخبها الوطني بعد خسارته الكبيرة أمام غريمه البرازيلي 0-3 في تصفيات مونديال روسيا.

وكانت "مروع" و"أهانونا" و"اطلب 911" ضمن أبرز العناوين.
وأوضحت صحيفة "كلارين"، في صفحتها الأولى: "البرازيل قهرت الأرجنتين، وضاعفت أزمة هذا الفريق المثير بشدة للجدل".
وأضافت: "المنتخب الأرجنتيني كان شبحاً، وميسي لم يتحرك. الدفاع لم يستطع احتواء سرعة نيمار ورفاقه".
وذكرت صحيفة "لا ناسيون" في عنوانها: "انتبهوا. المنتخب بلا كرة قدم، وبلا رد فعل ذهني. حتى عودة ميسي لم تساهم في إفاقة الفريق".
وقالت صحيفة "أولي" الرياضية إن المنتخب الأرجنتيني "في حالة طارئة تماماً. بلا كرة قدم، كما يعاني من انكسار معنوي".
وأشارت إلى أن "المنتخب الأرجنتيني ينزف تحت قيادة المدرب إدغاردو باوزا".