قررت اللجنة التنفيذية للاتحاد اللبناني لكرة القدم اعادة مباراة الإخاء الأهلي عاليه والأنصار ضمن الأسبوع السابع من الدوري اللبناني بعدما توقفت في الدقيقة 69 وكانت النتيجة 2 - 2. وجاء قرار الاتحاد بعد دراسة تقريري مراقب المباراة سعيد عبد الخالق وطاقم الحكام اضافة الى معطيات المباراة والأحداث التي رافقتها.

واستند الاتحاد في قراره الى أن التقريرين لم يتضمنا أي ذكر لتعطيل اللقاء من قبل أحد الجمهورين وتحديداً جمهور الإخاء الأهلي عاليه، وخصوصاً أن شريط الفيديو لا يظهر دخول الجمهور الى أرض الملعب رغم الأحداث التي شهدتها مدرجات الإخاء الأهلي عاليه. وعلمت "الأخبار" أن قرار ايقاف المباراة جاء من القوى الأمنية وتحديداً المقدّم المسؤول عن الأمن داخل الملعب الذي سعى جاهداً للحصول على تعزيزات قبل أن يبلغ حكم المباراة جميل رمضان عدم امكانية استكمال المباراة لصعوبة ضبط الأوضاع على المدرجات وطلب انهاء اللقاء.
وعليه، قررت اللجنة التنفيذية اعادة المباراة من بدايتها على ملعب محايد يحدد لاحقاً وبدون جمهور، وبالتالي اقامة مباريات الأسبوع التاسع بشكل طبيعي بحيث يلعب الأنصار مع الراسينغ الجمعة الساعة 15.00 على ملعب بيروت البلدي، بينما يلعب الإخاء مع السلام زغرتا على ملعب تحدده لجنة المسابقات اليوم، لكن من المؤكّد أنه ليس في بحمدون حتى لو كان اللقاء على أرض الإخاء.
في مكان آخر كان اجتماع مهم أيضاً يعقد، لكنه يتعلّق بفريق العهد حيث اجتمعت اللجنة الادارية للنادي أمس وقررت اقالة المدير الفني للفريق الألماني روبرت جاسبرت بعدما جددت الثقة فيه يوم السبت. وجاء قرار اللجنة الادارية بعد الخسارة التي لقيها الفريق أول من أمس أمام شباب الساحل 0 - 1 بهدف رائع لعلي حوراني على ملعب صيدا في مباراة مؤجلة من المرحلة الثانية. ومثّلت الخسارة أمام الساحل صدمة للعهداويين الذين عجزوا عن هز شباك الحارس المتألّق علي حلال رغم سيطرتهم ووصولهم المتكرر الى منطقة الساحل، فبدت الخيبة على وجوه اللاعبين ومن خلفهم جاسبرت الذي وقف مذهولاً ومستغرباً عدم تسجيل لاعبيه للأهداف رغم عدد المرات التي وصلوا فيها الى المرمى الساحلي وخصوصاً في ظل وجود لاعبين أمثال حسن شعيتو وأحمد زريق والقائد عباس عطوي والنيجيري كبيرو موسى والبدلاء محمد قدوح والتونسي يوسف المويهبي وجاد الزين.
أما الساحل فقد استحق الفوز بالأسلوب الذي لعب به لكنه خسر جهود حارسه علي حلال في لقاء الفريق مع النجمة في الأسبوع التاسع مع نيل حلال انذاراً هو الثالث المتراكم له في البطولة.