وصل الدور إلى الغابوني بيار - إيميريك أوباميانغ ليكون في مرمى اهتمام الأندية الصينية، حيث ذكرت صحيفة "لاغازيتا ديللو سبورت" الإيطالية أن شنغهاي سيبغ الصيني يستعد لتقديم عرض قياسي لضمه.


وأشارت الصحيفة المتخصصة الى أن النادي الصيني يسعى الى التعاقد مع أوباميانغ (27 عاماً) مقابل صفقة قيمتها 150 مليون يورو وراتب سنوي بقيمة 41 مليون يورو في الموسم الواحد. وسجل أوباميانغ 22 هدفاً لدورتموند في 21 مباراة هذا الموسم، وسيشارك مع بلاده في كأس الأمم الأفريقية المقبلة على أرضه خلال الشهر الحالي.
إلى ذلك، أكدت صحيفة "توتو سبورت" أن أندية شنغهاي شينوا وتيانجين كوانجيان وغوانغزو إيفرغراند مهتمة بضم الكولومبي كارلوس باكا وستتقدم بعروض ضخمة خلال الأيام المقبلة لإغراء إدارة ميلان الإيطالي ببيعه.
وأشارت تقارير إعلامية إلى أنه في حال وجود عرض يتجاوز مبلغ 30 مليون يورو، فإن إدارة "الروسونيري" ستبحث جدياً في الموافقة على رحيل باكا الذي يفكر بدوره بعدم الاستمرار مع ميلان، نظراً إلى توتر علاقته بمدربه فينتشينزو مونتيلا.
وشهدت سوق الانتقالات الصينية فورة غير مسبوقة في الأيام الماضية، إثر انتقال النجوم: البرازيلي أوسكار والأرجنتيني كارلوس تيفيز والبلجيكي أكسل فيتسل مقابل مبالغ ضخمة.
وفي البرازيل، أعلن المدير الرياضي لنادي شابيكوينسي، روي كوستا، أن فريقه الذي فقد 19 لاعباً وأعضاء في جهازه الفني بتحطم الطائرة التي كانت تقلّهم في تشرين الثاني الماضي، سيتعاقد مع 20 لاعباً جديداً.
وقال كوستا في تصريحات للصحافيين: "سنلجأ إلى العديد من الصفقات على سبيل الإعارة".
ونجا من الحادثة قلب الدفاع نيتو والظهير ألن روشيل، وقد توقع كوستا عودتهما للدفاع عن ألوان النادي. أما حارس المرمى جاكسون فولمان، الذي نجا بدوره، فلن يتمكن من ذلك بعدما بترت إحدى ساقيه.
وأضاف كوستا: "لن يرتدي أي لاعب هذا الموسم القمصان التي تحمل أرقام جاكسون فولمان ونيتو وألن روشيل". وفي الملاعب الأوروبية، انضم الباراغواياني المولود في الأرجنتين، خوان إيتوربي، على سبيل الإعارة لعام ونصف عام إلى تورينو الإيطالي قادماً من موطنه روما، بحسب وسائل إعلام إيطالية.
وخضع اللاعب للفحص الطبي الروتيني قبل التوقيع على العقد الذي يتضمن بنداً يتيح شراءه مقابل مبلغ يتراوح بين 12 و13 مليون يورو.