قطع فريق العهد نصف الطريق نحو الدور التمهيدي الثالث من مسابقة كأس العالم العربي للأندية في كرة القدم بعد فوزه على ضيفه شباب الخليل الفلسطيني 1 - 0 على ملعب صيدا ضمن ذهاب الدور الثاني من البطولة. ونجح العهد بتشكيلته اللبنانية المطعمة بالشباب كحسين منذر ومحمد قدوح في الفوز على الفلسطينيين ولو بصعوبة نظراً إلى قوة الخصم الفلسطيني، الذي بدا بمستوى مختلف عن فريق الرفاع البحريني الذي تخطاه العهد بسهولة في الدور الأول.


وللمباراة الثانية على التوالي، يخسر العهد لاعباً بالبطاقة الحمراء بعد طرد مهدي فحص في الدقيقة 69 لنيله الإنذار الثاني من خطأ غير مبرر ضد لاعب فلسطيني، فما كان من الحكم العراقي علي صباح إلا أن أشهر البطاقة الحمراء في وجه فحص ليغيب الأخير عن لقاء الإياب في الأردن الخميس المقبل.
ولكن ما يريح العهداويين هو أن لقاء العودة سيشهد استعادة ممثل لبنان للتونسي يوسف المويهبي الذي غاب عن لقاء الأمس لنيله بطاقة حمراء أمام الرفاع.
العهد واجه خصماً عنيداً أتى الى بيروت بهدف العودة ولو بنقطة أو انتزاع الفوز عبر اللجوء الى دفاع صلب وهجمات مرتدة سريعة بقيادة قائد الفريق فهد عتال. وعانى العهد في الشوط الأول لهز الشباك الفلسطينية، حيث افتقد اللمسة الأخيرة في الكرات القليلة التي وصل فيها الى مرمى الفلسطينيين عبر أفضل لاعبي الفريق محمد قدوح الذي قدّم أداءً جيداً في المباراة.
وحصل قدوح على "مكافأته" في الشوط الثاني حين خطف هدف المباراة في الدقيقة 53، مستغلاً خطأً مشتركاً بين الحارس الفلسطيني توفيق أبو حماد ومدافعه مؤمن اغبارية ليسجل مهاجم العهد الهدف الغالي. هدف حاول العهداويون الحفاظ عليه عبر الارتداد الى الدفاع، وخصوصاً بعد طرد فحص وتوالي الهجمات الفلسطينية التي لم تثمر رغم خطورتها ويفوز العهد 1 - 0.
محلياً، ينطلق اليوم ربع نهائي كأس لبنان بلقاء مرتقب بين النجمة وطرابلس على ملعب المرداشية عند الساعة 15.00. وشهد مكان إقامة المباراة لغطاً بعد الحديث عن إقامتها على ملعب صيدا إثر سماح المسؤولين في صيدا للنجمة باللعب على هذا الملعب، لكن بشرط عدم حضور الجمهور. وهذا ما دفع بإدارة النادي الى طلب نقل المباراة الى زغرتا إفساحاً في المجال أمام حضور جمهورها وهو ما جرى إيضاحه في بيان للنادي.
وكاد قرار منع الجمهور أن يسري على مباراة الأنصار وشباب الساحل غداً السبت عند الساعة 15.00 على الملعب عينه، لكنّ مساعي حثيثة أمس أفضت الى السماح لجمهور الأنصار بحضور اللقاء، لكن هذا لا يعني أن قرار السماح كان سيسري على جمهور النجمة في حال أقيمت المباراة في صيدا.
وسيخوض الأنصار المباراة بتشكيلة لبنانية بعد الاستغناء عن لاعبيه الأجانب والتعاقد مع البرازيليين ريتشي وبيتو والمدافع السلوفاكي ماتيتش بادوستافيتش وهم لا يحق لهم المشاركة في مسابقة الكأس، كما قد يغيب المهاجم علاء البابا بسبب الإصابة.
ويلعب الأحد الصفاء مع الراسينغ على ملعب العهد عند الساعة 13.30 بصفوف مكتملة أجنبياً نظراً إلى عدم تغيير الأجانب في الفريقين، أما لقاء السلام زغرتا والفائز من مباراة العهد والإخاء الأهلي عاليه فسيُلعب في 2 نيسان المقبل بعد إقامة مباراة الفريقين في 12 آذار.