يبدو أن المرحلة 17 من بطولة لبنان لكرة القدم للصالات لن تشهد الخاتمة المنطقية بإقامة مباراة الحرية صيدا والجنوب الرياضي، والتي قرر الاتحاد إقامتها اليوم عند الساعة 20.30 على ملعب مجمع الرئيس لحود (بدلاً من يوم الأحد الماضي عند الساعة 17.00 على ملعب مجمع نبيه بري). فهذه المباراة قد لا تقام بسبب رفض نادي الحرية الحضور إلى ملعب المباراة وإصراره على خوض اللقاء في صيدا على أرضه وأمام جمهوره.


وأكد رئيس نادي الحرية صيدا، محمد عسيلي، أن من حق ناديه اللعب على ملعبه المعتمد وأمام جمهوره، لافتاً إلى أن التمسك بهذا الموقف لا يعني أبداً تحدي اتحاد كرة القدم الذي نقل المباراة مع الجنوب إلى ملعب إميل لحود وأرجأها إلى الثلاثاء. وأشار عسيلي إلى أحقية موقفه، خصوصاً أن أندية الدرجة الاولى التي خاضت مباريات أمامنا على ملعب مجمع نبيه بري لم تشكُ من سوء التعامل أو تعاني من أي إشكالات في صيدا. وإذ أشار إلى دعم فاعليات صيدا للنادي، شدّد عسيلي على أنه تبلّغ هاتفياً نقل مباراته إلى مار روكز، لكنّه وجّه كتاباً إلى اتحاد الكرة طالباً منه خوض اللقاء في صيدا، خصوصاً أن الملعب كان معتمداً أيضاً من قبل نادي الجنوب قبل الانتقال الى الصرفند. وختم عسيلي مشدداً على أن من غير الوارد التراجع عن موقفه أو الانتقال إلى بيروت مهما كان الثمن.
من جهته، أكد مدرب فريق الجنوب محمد غساني أن النادي لم يطالب بنقل المباراة، بل بحضور القوى الأمنية في ملعب مجمع نبيه بري استناداً إلى تجربة مباراة الذهاب التي تأخر خلالها خروجنا من الملعب. ولفت غساني إلى أن الاتحاد ارتأى نقلها إلى مار روكز من دون الرجوع إلينا أو أخذ رأينا، مشيراً إلى سعي النادي للبقاء ضمن أندية الدرجة الأولى هذا الموسم.
وضمن المرحلة عينها، فاز فريق الجيش على مضيفه شباب الأشرفية 4 - 2 على ملعب لحود، مع تقدّم صاحب الأرض في الدقيقة الخامسة عبر كامل الياس الذي رفع رصيده الى 22 هدفاً في الموسم الراهن، إلا أن الجيش نجح في تسجيل 4 أهداف متتالية، تناوب على تسجيلها أحمد زريق (2) في الدقيقتين 13 و15 ومحمد عثمان وحسين نجم في الدقيقتين 28 و 34، قبل أن يردّ غادي أبي عقل بهدف متأخر غير كافٍ للأشرفية في الدقيقة 38. ولم تبدّل النتيجة في الترتيب العام للفريقين، إذ بقي الجيش وصيفاً لبنك بيروت برصيد 34 نقطة والأشرفية ثالثاً بـ 26 نقطة.
وفي مباراة ثانية، حقق الشويفات فوزاً كبيراً على مضيفه "AUST" (5-2) على ملعب السدّ. وفاجأ الفريق الجامعي ضيفه بهدف لخالد صيداني في الدقيقة الثالثة، إلا أن الشويفات أحرز بعدها 4 أهداف حملت توقيع ابراهيم حمود (2) في الدقيقتين 20 و 21 وحسن توبة وعلي شيت في الدقيقتين 23 و 26. بعدها حاول "AUST" العودة الى أجواء اللقاء، فسجل هدفاً سريعاً بواسطة رأفت كريم (د.27)، لكن زائره أعاده الى أرض الواقع بإحرازه الهدف الخامس عن طريق توبة مجدداً (د.30). ورفع الشويفات رصيده الى 24 نقطة في المركز الرابع، فيما ظلّ الخاسر في قاع الترتيب برصيد 5 نقاط.