اقترب منتخب لبنان لكرة السلة من إحراز اللقب الخامس لبطولة غرب آسيا بعد فوزه في اللقاء الأهم ضمن المسابقة التي تستضيفها العاصمة الأردنية عمّان على نظيره الإيراني وبنتيجة 65 - 62 (14 - 10، 27 - 25، 49 - 47، 65 - 62).


وهو الفوز الثالث على التوالي من دون خسارة، لتبقى مباراتان من المتوقع أن يفوز بهما الأولى مع الأردن اليوم عند الساعة 17.00، ومع سوريا غداً حيث يكفيه الفوز على الأردن لضمان تتويجه باللقب. وخاض لاعبو منتخب لبنان المباراة بروح قتالية عالية أمام جمهور لبناني، حيث بدأت المباراة بتقدم لبنان (2-8) وواصل اللاعبون اللبنانيون تقدمهم حتى انتهاء الربع الأول لمصلحة لاعبي وطن الأرز (10-14). وفي الربع الثاني تحرك اللاعبون اللبنانيون وضغطوا (13-18) وقبل سبع دقائق من نهاية الربع الثاني ارتكب قائد المنتخب فادي الخطيب الذي كان أحد أفضل لاعبي لبنان خطأه الثالث ليريحه المدرب جو مجاعص. ومع خروج الخطيب نجح المنتخب الإيراني في التقدم لأول مرة (18-19) ليعود الخطيب إلى الميدان وينتهي الربع الثاني بتقدّم لبنان (25-27). وفي الربع الثالث تقاربت النقاط، ثم نجح لبنان في توسيع الفارق إلى ست نقاط، لكن الإيرانيين نجحوا في تقليص الفارق إلى نقطتين لينتهي الربع الثالث بتقدّم لبنان (47-49)، مع الإشارة إلى أن الخطيب ارتكب خطأه الرابع قبل نهاية الربع الثالث بـ 15ثانية. وفي الربع الرابع، وسّع لبنان الفارق إلى ست نقاط (49-56) وإلى عشر نقاط (51-61) بعد تألق لبناني، خاصة من قبل وائل عرقجي وعلي مزهر ونديم سعيد وعلي حيدر الذي زجّ بهم المدرب اللبناني جو مجاعص. وواصل نجوم منتخب لبنان تألقهم، ووسعوا الفارق إلى 13 نقطة (51-64) قبل نحو 3 دقائق ليخرج الخطيب (أفضل مسجل للبنان بـ21 نقطة) بالخطأ الخامس. لكن الإيرانيين لم يستسلموا وانتفضوا فقلّصوا الفارق إلى 3 نقاط (64-61) قبل 8 ثوانٍ على النهاية، وإلى نقطتين (64-62) قبل 4 ثوانٍ ليسجل علي حيدر نقطة من رمية حرة ويفوز منتخب لبنان 65-62.
كذلك سجل وائل عرقجي (16 نقطة)، علي حيدر (13)، نديم سعيد (6)، وأتر ماجوك (3)، وعلي مزهر (2).