يبدو عادياً أن يبحث أحد الفرق الأوروبية الكبرى عن ضم لاعب شاب من فريق كبير آخر، لكن عندما يتعلّق الأمر ببرشلونة الإسباني يصبح الخبر غير عادي.


هذا ما أعلمتنا به صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الإسبانية، أول من أمس، نقلاً عن "بيلد" الألمانية بأن "البرسا" يراقب منذ أشهر لاعب فريق الشباب في بايرن ميونيخ تيموتي تيلمان من أجل التعاقد معه.
هكذا، فإن النادي الكاتالوني، الذي لطالما تغنّى بتخريجه أفضل المواهب التي ارتدت قميصه وقمصان الفرق الأوروبية الأخرى، يبحث عن موهبة أعدّها البافاري من أجل أن يدعّم صفوفه بها.
لكن، في الواقع، فإن هذا الخبر يبدو غير مفاجئ إذا ما توقفنا عند الإنتاجية التي آلت إليها أكاديمية برشلونة "لا ماسيا"، حيث يبدو جليّاً أنها تعاني في تخريج المواهب ورفد الفريق الأول بها كما كانت الحال عندما قدّمت كارليس بويول وشافي هرنانديز، وبعدهما أندريس إينييستا وجيرار بيكيه وسيرجيو بوسكيتس والأرجنتيني ليونيل ميسي، وإذا بالحال تبدو مختلفةً الآن. وعلى سبيل المقارنة هنا، فإن "البلاوغرانا" يضم في صفوفه حالياً 8 لاعبين من متخرجي "لا ماسيا"، بينهم الرباعي المذكور الذي تقدم في السن، بينما حقق الفريق يوم 11 تشرين الثاني عام 2012 رقماً قياسياً بإشراكه 11 لاعباً من متخرجيه في المباراة أمام ليفانتي في الدوري المحلي.


أقدم «البرسا» على بيع
الكثير من متخرجيه وإعارتهم لعدم اقتناعه بهم


الدلائل على الضعف الذي أصاب "لا ماسيا" تبدو كثيرة، وتبدأ من أن اللاعبين "المرفّعين" حديثاً إلى الفريق الأول لم يتمكنوا من إثبات حضورهم، والحديث هنا، باستثناء سيرجي روبرتو، عن رافينيا ألكانتارا وتحديداً الحارس جوردي ماسيب وذلك مقارنة بجيل ميسي. ويكفي القول إن وجود 3 لاعبين فقط حالياً مع الفريق الأول من متخرجي "لا ماسيا" في السنوات الثلاث الأخيرة يثبت أن "البرسا" غير قادر على العثور على مواهب يمكنها أن تقدم الإضافة في التشكيلة الأساسية.
هذه النقطة الأخيرة تتأكد أكثر من خلال عدم اقتناع برشلونة بالكثير من متخرجيه في السنوات الأخيرة، حيث أقدم على بيعهم أو إعارتهم بعد فترة قصيرة من ترفيعهم إلى الفريق الأول، والقائمة تطول هنا، وتضم: جيرارد دولوفو، سيرجي سامبر، منير الحدادي، كريستيان تيو، مارتن مونتويا، ساندرو راميريز، مارك بارترا، أداما تراوري وأليخاندرو غريمالدو.
وأكثر من ذلك، فإن برشلونة نظراً إلى عدم عثوره في أكاديميته الشهيرة على مواهب مؤهلة لسلوك درب النجومية، فإنه أصيب بعدوى غريمه الأزلي ريال مدريد الذي يعاني بدوره من مشكلة المواهب في أكاديمتيه "لا فابريكا"، فاتجه نحو إبرام الصفقات الكبرى مع النجوم حيث ضم في السنوات الأخيرة كلاً من: البرازيلي نيمار، الأوروغوياني لويس سواريز، الكرواتي إيفان راكيتيتش والحارس الألماني مارك – أندريه تير شتيغن، وحتى إنه مع الضعف الحاصل في "لا ماسيا" لجأ إلى التعاقد مع لاعبين أقل نجومية من هؤلاء في الصيف الماضي بحصوله على الفرنسيين صامويل أومتيتي ولوكاس دينيي واستعاد لاعبه دينيس سواريز بعدما كان قد باعه لفياريال.
وبعيداً عن هذه النقاط التي تثبت تراجع أكاديمية "لا ماسيا"، فإن برشلونة أقرّ بذلك قبل فترة عندما قرر مضاعفة الميزانية المخصصة لأكاديميته برفعه مخصصاتها من 1.25 مليون يورو سنوياً إلى 2.95 مليون يورو، وسيخصص جزءاً من المبلغ الجديد لإعادة تسويق العلامة التجارية للأكاديمية.
وذكرت صحيفة "ذا دايلي مايل" الإنكليزية أن الإنفاق سيوجّه أيضاً لتوظيف مزيد من المدربين والمشرفين على مرافقة الشبان وتحسين ظروف العمل لهم وتوفير مختلف الوسائل اللازمة خلال التدريبات والمنافسات.
وعليه، فإن العثور على لاعبين بحجم إينييستا أو بوسكيتس أو ميسي حالياً في السنوات القليلة المقبلة في "لا ماسيا" يبدو مستحيلاً، وليس على مشجعي برشلونة سوى الانتظار حتى تعود محركات أكاديمية ناديهم الشهيرة إلى الدوران.




نتائج البطولات الأوروبية الوطنية

فرنسا (المرحلة 24)

نيس - سانت إتيان 1-0
ويلان سيبريان (7).

ليون – نانسي 4-0
ماتيو فالبوينا (39) ونبيل فقير (43) وألكسندر لاكازيت (54 من ركلة جزاء) والهولندي ممفيس ديباي (58).

مرسيليا – غانغان 2-0
بافيتمبي غوميس (26) وديميتري باييه (76).

متز - ديجون 2-1
لوريان - تولوز 1-1
أنجيه - رين 0-0
باستيا – نانت (تأجلت)


- ترتيب فرق الصدارة:
1- موناكو 55 نقطة من 24 مباراة
2- باريس سان جيرمان 52 من 24
3- نيس 52 من 24
4- ليون 40 من 23
5- سانت إتيان 36 من 24

إيطاليا

(مؤجلة - المرحلة 18)

كروتوني - يوفنتوس 0-2
الكرواتي ماريو ماندزوكيتش (61) والأرجنتيني غونزالو هيغواين (74).

بولونيا - ميلان 0-1
الكرواتي ماريو باساليتش (89).


كأس إسبانيا
(إياب نصف النهائي)

ألافيس - سلتا فيغو 1-0 (0-0 ذهاباً)
إدغار مينديز (82).

كأس ألمانيا (دور الـ 16)

ساندهاوزن - شالكه 1-4
أندرو فوتن (65) لساندهاوزن، وأليساندرو شوف (38) ودانيال كاليغيوري (43) والبرازيلي نالدو (45) والأوكراني يفني كونوبليانكا (71) لشالكه.

شبورتفرويند لوته - ميونيخ 1860 (2-0)
هانوفر - اينتراخت فرانكفورت 1-2