يبدو أن تألق البرازيلي الواعد غابريال جيسوس في صفوف مانشستر سيتي الإنكليزي قد يدفع المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا إلى عدم الممانعة بالتضحية بهداف الفريق الأرجنتيني سيرجيو أغويرو، إذ إنه لمّح أمس إلى إمكان رحيله في نهاية الموسم الحالي بعدما فقد مركزه الأساسي في الفريق.


ولم يلعب أغويرو أساسياً في المباراتين الأخيرتين بعدما فضّل غوارديولا عليه جيسوس الذي سجل 3 أهداف في أربع مباريات خاضها بديلاً وأساسياً.
وتحدث غوارديولا مع أغويرو في الآونة الأخيرة، وأكد له أن سيتي يريد استمراره في صفوفه، إلا أن المدرب يشعر بأن المهاجم الأرجنتيني قد يترك الفريق. وقال غوارديولا: "أود بقاء أغويرو في صفوف الفريق، لكنني صراحة لا أدري ماذا سيحصل. حتى خلال مسيرتي (كلاعب ومدرب) لم أكن أعرف ماذا سيحصل لي في نهاية الموسم".
وخاض أغويرو (28 عاماً) 26 مباراة هذا الموسم وسجل 18 هدفاً في مختلف المسابقات؛ بينها 11 في الدوري الإنكليزي الممتاز.
وأكد غوارديولا أنه يدرك "تماماً قدرات سيرجيو وماذا فعل في صفوف هذا النادي"، مضيفاً "كنت واضحاً كل مرة تحدثت فيها إلى سيرجيو منذ البداية. أعرف نقاط قوته، وأعرف أنه يحاول". ويأخذ غوارديولا على أغويرو عدم قتاله في الملعب والاكتفاء بتسجيل الأهداف، موضحاً: "في غيابه في المباراة ضد كريستال بالاس في مسابقة الكأس، رأيت ثلاثة لاعبين شبان يقاتلون بشراسة على كل كرة في خط المقدمة وقد أعجبني هذا الأمر، لذا منحتهم الفرصة في المباريات الثلاث الأخيرة ونصحيتي لهم بأن يستمروا في النسج على هذا المنوال".
وختم قائلاً: "سيرجيو يعرف نوايا مدربه والنادي... لا أرغب في بيعه. أريده أن يبقى هنا فترة طويلة، إلى أن يقرر هو (الرحيل)".
وفي المقلب الآخر في مدينة مانشستر، لم يؤكد زلاتان إبراهيموفيتش بعد مسألة استمراره مع يونايتد، لكن النجم السويدي المخضرم يقول إنه لبّى كل المعايير لتمديد التعاقد.
وقال مدرب يونايتد البرتغالي جوزيه مورينيو في تشرين الثاني الماضي إن النادي يتجه لتمديد تعاقد "إيبرا" الذي ينتهي في ختام الموسم الحالي وذلك لعام آخر.
وقال إبراهيموفيتش مازحاً لوسائل إعلام بريطانية رداً على سؤال إذا كان قد لبّى بنود التمديد من خلال الأهداف التي سجلها وعدد مشاركاته في المباريات: "شيء مثل ذلك. يتعيّن عليّ تسجيل مئة هدف".