بينما تنشط الأندية الصينية بضم نخبة اللاعبين في الكرة الأوروبية، قرر النجم الألماني الدولي السابق لوكاس بودولسكي سلوك طريق معاكس باختياره اللعب في الجارة القريبة اليابان بقميص فيسيل كوبي قادماً من غلطة سراي التركي في نهاية الموسم الحالي، بحسب ما ذكرت يومية "حرييت" التركية.


وتبلغ قيمة الصفقة التي سيعلن عنها رسمياً "في الأيام المقبلة" 2,7 مليون يورو بحسب الصحيفة.
وتوصّل لاعب بايرن ميونيخ السابق إلى اتفاق مع النادي ليحمل ألوانه خلال ثلاث سنوات، حيث سينال 15 مليون يورو.
وبحسب "حرييت"، رفض غلطة سراي عرضاً أولياً من النادي الياباني بقيمة مليوني يورو، مشدداً على أنه لن يتنازل عن مهاجمه الألماني بأقل من المبلغ الذي دفعه من أجل ضمه (2,5 مليون يورو).
وانضم بودولسكي (31 عاماً)، صاحب 48 هدفاً في 128 مباراة دولية، إلى غلطة سراي في 2015 قادماً من أرسنال الإنكليزي، وأصبح من اللاعبين المحبوبين لدى جماهير الفريق التركي.
وقد قلل حارس مرمى بايرن ميونيخ ومنتخب ألمانيا، مانويل نوير، من التقارير الصحافية التي أوردت احتمال انتقاله إلى مانشستر سيتي الإنكليزي الذي يدربه مدربه السابق الإسباني جوسيب غوارديولا.
وكان حارس المرمى الدولي (30 عاماً) قد مدد في نيسان 2016 عقده مع النادي البافاري حتى حزيران 2021، إلا أن تقارير صحافية عدة ربطت في الآونة الأخيرة بينه وبين الانتقال إلى النادي الإنكليزي الذي يعاني من أداء حارسه الأساسي التشيلياني كلاوديو برافو.
وقال نوير: "لم يحصل اتصال (مع غوارديولا) وأنا سعيد وراضٍ هنا. يشرّفني وجود أحاديث وتقارير عن ذلك، إلا أن بيب لديه رقم هاتفي، ولم يتصل بي".
إلى ذلك، أكد كريستيان دريسين عضو الهيئة التنفيذية لبايرن ميونيخ لصحيفة "بيلد" أن النادي البافاري رفض عرضاً بقيمة 100 مليون يورو من مانشستر يونايتد الإنكليزي لضم نجمه توماس مولر في الصيف الماضي.
وقال دريسين للصحيفة الألمانية: "لقد تلقينا فاكساً من إنكلترا بخصوص مولر، لكن الصفقة لم تُناقش من الأساس". وأضاف: "إذا كان اللاعب مناسباً لنا ويظهر بشكل جيد، فمن الغباء أن نقبل مقابلاً مادياً مهما كان ثمنه ونضعف الفريق بالتخلي عن واحد من أكبر النجوم".