من نافل القول أنَّ المواجهة بين مرسيليا وباريس سان جيرمان هي الأبرز في الدوري الفرنسي لكرة القدم، حتى لو أن موناكو ونيس قويان هذا الموسم، حيث يبقى لـ "كلاسيكو فرنسا" نكهته الخاصة بالنظر إلى تاريخ الفريقين والمنافسة التي جمعتهما بغضّ النظر عن وضع كل منهما، سواءٌ أكان في أحلى أيامه أم أحلكها.


هذا الأحد يتجدد الصراع بين "بي أس جي" و"لويم" على ملعب "فيلودروم" في المدينة الجنوبية، الذي سيستحوذ على الأضواء والاهتمام في البلاد، كما عادة هذه المواجهة التي يبدأ الحديث عنها وتحليلها في الصحف منذ مطلع الأسبوع.
لكن بعيداً عن الأمور الفنية، فإنَّ البارز والقاسم المشترك بين الناديين العريقين عند الحديث عنهما حالياً هو مشروعاهما الرياضيان. فإذا كان النادي الباريسي قد بدأ مشروعه الكبير بالعودة إلى الساحة المحلية والأوروبية منذ أربع سنوات عند انتقال ملكيته إلى القطريين والذي بدأت ثماره القارية الآن متجلية بالفوز الكاسح على برشلونة الإسباني 4-0 بعد السيطرة المحلية في السنوات الأخيرة، فإن مرسيليا بدأ السير على هذا الخط قبل أشهر عند انتقال ملكيته إلى رجل الأعمال الأميركي فرانك ماكورت.


أصبح كلويفرت
وزوبيزاريتا المديرين الرياضيين
في سان جيرمان ومرسيليا


وهنا، في هذا الإطار، يبرز الصراع الخفيّ بين رجلين يجمعهما بدورهما قاسم مشترك، هو ارتداؤهما قميص برشلونة الإسباني سابقاً، حيث كانا من أبرز لاعبيه. والحديث هنا عن الحارس أندوني زوبيزاريتا، والمهاجم الهولندي باتريك كلويفرت، اللذين، للمفارقة، أصبحا المديرين الرياضيين للفريقين الفرنسيين هذا الموسم: الأول في مرسيليا والثاني في سان جيرمان.
هكذا، فإن هذين الاسمين باتا الوجهين البارزين لغريمي الكرة الفرنسية، وباتت تدور بينهما منافسة خلف الكواليس لإثبات حضورهما وتقديم الإضافة في مشروعي الناديين.
فبالنسبة إلى كلويفرت، شكّل قدومه إلى النادي الباريسي مفاجأة لكثيرين في العاصمة الفرنسية، خصوصاً لعدم امتلاكه تجربة في هذا المجال، ولخلافته البرازيلي ليوناردو الذي تمكن من أن يترك بصمة في النادي من خلال علاقته بالإدارة والجهاز الفني واللاعبين، والأهم من خلال التعاقدات التي أبرمها سان جيرمان في عهده.
يمكن القول إنَّ كلويفرت نجح حتى الآن في المهمة الموكلة إليه من خلال اندماجه السريع في ملعب "بارك دي برانس" وديناميكيته في العمل بين الإشراف على الفريق الأول والاطلاع على أكاديمية النادي، حيث يحرص على مشاهدة تدريبات الفئات العمرية.
الأهم من ذلك أنَّ كلويفرت حقق "ضربة" مهمة تُحسب له في سوق الانتقالات الشتوية الأخيرة، حيث كان وراء قدوم النجم الألماني جوليان دراكسلر إلى الفريق، إذ تمكن الأخير من إثبات وجوده سريعاً، وتحول إلى أحد الأعمدة التي يعوّل عليها المدرب الإسباني أوناي إيمري.
أما بالنسبة إلى زوبيزاريتا، فليس خافياً أن مهمته تبدو أصعب بالنظر إلى وضع مرسيليا الحالي، خصوصاً أنَّ الإسباني قادم من تجربة سابقة مع برشلونة، لكنها كانت حزينة في نهايتها عندما افترق الطرفان بعد فشل الحارس السابق في سوق الانتقالات في 2014 بضمّ البرازيلي دوغلاس والبلجيكي توماس فيرمايلين الذي اتضح لاحقاً أنه وصل إلى ملعب "كامب نو" مصاباً. ثم جاءت الضربة القاضية لزوبيزاريتا من خلال العقوبة التي فرضها الاتحاد الدولي لكرة القدم على "البرسا" بالإيقاف لفترتي انتقالات بسبب تعاقده مع لاعبين دون السن القانونية.
لذا، إنَّ زوبيزاريتا في تحدٍّ بالدرجة الأولى مع نفسه لإعادة تلميع صورته، وثانياً ليكون عند حسن ظن إدارة مرسيليا في مشروعها الجديد.
الحارس السابق يعلم طبعاً أن المهمة دونها صعوبات، خصوصاً أنَّ خصماً شرساً بانتظاره في الأراضي الفرنسية هو كلويفرت في معركة اشتعل فتيلها بينهما بردّ زوبيزاريتا غير المباشر على صفقة دراكسلر الباريسية عبر قدوم النجمين الفرنسيين باتريس إيفرا وديميتري باييه إلى مرسيليا.
كلويفرت وزوبيزاريتا عنوان لصراع خفيّ مرتقب يضاف إلى الصراع العلنيّ الأزليّ بين سان جيرمان ومرسيليا.




برنامج البطولات الأوروبية الوطنية

إسبانيا (المرحلة 24)


- الجمعة:
لاس بالماس - ريال سوسييداد (21,45)
- السبت:
ألافيس - فالنسيا (14,00)
ريال بيتيس - إشبيلية (17,15)
ليغانيس - ديبورتيفو لاكورونيا (19,30)
إيبار - ملقة (21,45)
- الأحد:
إسبانيول - أوساسونا (13,00)
أتلتيكو مدريد - برشلونة (17,15)
أتلتيك بلباو - غرناطة (19,30)
سبورتينغ خيخون - سيلتا فيغو (19,30)
فياريال - ريال مدريد (21,45)

ألمانيا (المرحلة 22)

- الجمعة:
فولسبورغ - فيردر بريمن (21,30)
- السبت:
باير ليفركوزن - ماينتس (16,30)
بايرن ميونيخ - هامبورغ (16,30)
دارمشتات - أوغسبورغ (16,30)
فرايبورغ - بوروسيا دورتموند (16,30)
لايبزيغ - كولن (16,30)
هيرتا برلين - فرانكفورت (19,30)
- الأحد:
إنغولشتات - بوروسيا مونشنغلادباخ (16,30)
شالكه - هوفنهايم (18,30)


فرنسا (المرحلة 27)

- الجمعة:
نانت - ديجون (20,00)
نيس - مونبلييه (21,45)
- السبت:
غانغان - موناكو (18,00)
أنجيه - باستيا (21,00)
نانسي - تولوز (21,00)
ليل - بوردو (21,00)
رين - لوريان (21,00)
- الأحد:
سانت إتيان - كاين (16,00)
ليون - ميتز (18,00)
مرسيليا - باريس سان جيرمان (22,00).