كشفت صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الإسبانية، أنّ البرازيلي داني ألفيش، ظهير يوفنتوس الإيطالي، عرض على ناديه السابق برشلونة الإسباني العودة إلى صفوفه في سوق الانتقالات الشتوية الأخيرة، إلا أن عرضه قوبل برفض كاتالوني.

وجاء العرض بسبب عدم تأقلم ألفيش مع الحياة في إيطاليا وابتعاده عن أسرته التي لا تزال مستقرة في إسبانيا.

وبحسب الصحيفة، فإن رفض مسؤولي "البلاوغرانا" جاء نتيجة لاعتبارهم أنَّ أيام البرازيلي مع الفريق قد ولّت إلى غير رجعة.
وأضافت أنه بعد الإصابة الخطرة لأليكس فيدال، وانتهاء موسمه، ربما شعر المسؤولون الكاتالونيون بالندم على رفضهم العرض.
ويرجَّح أن يكون الرفض السبب وراء الهجوم الأخير لألفيش على برشلونة.
من جهة أخرى،أقال ليستر سيتي بطل الدوري الانكليزي الموسم الماضي مدربه الإيطالي كلاوديو رانييري من منصبه بعد النتائج السيئة التي حققها هذا الموسم. وأصدر النادي بياناً جاء فيه: "قاد رانييري النادي الى الانجاز التاريخي بتتويجه الموسم الماضي بطلاً لانكلترا للمرة الاولى. سجله كأنجح مدرب في صفوف ليستر سيتي لا غبار عليه، لكن النتائج في الدوري المحلي خلال الموسم الحالي وضعت النادي تحت خطر الهبوط الى الدرجة الأولى، وقد شعر مجلس الادارة بأن الفريق يحتاج الى تغيير على الرغم من صعوبة هذا القرار".
وسيتولى الاشراف على تدريب الفريق مؤقتاً الثنائي المؤلف من كريغ شيكسبير ومايك ستويل من الجهاز الفني الحالي بانتظار تعيين مدرب جديد لخلافة رانييري الذي اختير أفضل مدرب من قبل الاتحاد الدولي.
بدوره، أكد الإنكليزي جايمي فاردي مهاجم ليستر سيتي، أنه غير نادم على رفضه الانتقال إلى أرسنال في خلال الصيف الماضي، رغم التراجع الحالي لفريقه.
وفضّل فاردي الذي سجل 24 هدفاً بالدوري الموسم الماضي، وقاد ليستر إلى الفوز باللقب، تمديد تعاقده مع الأخير لأربع سنوات أخرى في حزيران الماضي، رغم رغبة أرسنال في التعاقد معه.
ومنذ فوزه المفاجئ باللقب الموسم الماضي تراجع ليستر، حيث يبتعد حالياً عن منطقة الهبوط بنقطة واحدة. في المقابل، يحتل أرسنال المركز الرابع برصيد 50 نقطة، بفارق 29 نقطة عن ليستر، مع بقاء 13 مباراة على نهاية المسابقة.
وابتعد الدولي الإنكليزي عن مستواه المتألق في الموسم الماضي، حيث سجل سبعة أهداف في 33 مباراة ومع ذلك أنهى المهاجم البالغ عمره 30 عاماً غيابه عن الأهداف المستمر لتسع مباريات بتسجيله هدفاً في الخسارة 1-2 على ملعب إشبيلية في ذهاب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا أول من أمس.
وفي رده على سؤال بشأن شعوره بعدم انضمامه إلى أرسنال الصيف الماضي، قال فاردي: "لست نادماً على الإطلاق".