أقصى أبويل القبرصي أتلتيك بلباو الاسباني بتغلبه عليه 2-0 (2-3 ذهاباً) في إياب دور الـ 32 لبطولة «يوروبا ليغ» لكرة القدم.

وسجل الهدفين بيروس سوتيرو (48) ويانيس يانيوتاس (54 من ركلة جزاء).
لم يكن إنجاز أبويل هو الوحيد ليلة أمس، بل انضم اليه غنت البلجيكي الذي أزاح أحد المرشحين البارزين لإحراز اللقب، وهو توتنهام الانكليزي، بعد أن انتزع منه التعادل 2-2 في عقر داره، بعد أن تقدم ذهاباً 1-0. وسجل لتوتنهام كريستيان اريكسن (10) والكيني فيكتور وانياما (67)، أما لغنت فسجل هاري كاين (20) وجيريمي بيرييت (82).

بدوره، تأهل روما الى دور الـ 16 على الرغم من سقوطه على ملعبه أمام فياريال الاسباني 0-1، وذلك لفوزه العريض ذهاباً في عقر دار منافسه 4-0. وسجل رافايل سانتوس بوري هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 16.
كذلك بلغ أياكس أمستردام الهولندي الدور التالي بفوزه على ليخيا وارسو البولوني بهدف وحيد، سجله نيكر فيغيفر في الدقيقة 49. وكان الفريقان قد تعادلا سلباً، ذهاباً.
وتأهل ليون الفرنسي عندما جدد اكتساحه لألكمار الهولندي 7-1 بعدما أنهى الذهاب بالفوز 4-1. سجل للأول نبيل الفقير (5 و27 و78) وغنالي كورنيه (17) وسيرجي داردار (34) وحسام عوار (87) ومختار دياكاتيه (89)، وللثاني ليفي لاغراسيا (26).
من جهته، خرج زينيت سان بطرسبرغ الروسي من البطولة بفارق الاهداف أمام اندرلخت البلجيكي، على اثر فوزه عليه 3-1 بعد أن كان قد خسر ذهاباً 0-2. ويدين أندرلخت بالتأهل للاعبه السويدي اسحاق كييسي ثيلين الذي سجل له هدف الترجيح في الدقيقة الاخيرة، بعد أن تقدم أصحاب الارض بثلاثة أهداف عن طريق جوليانو (24 و78) وارتيم دزيوبا (72).
وبعد أن فاز ذهاباً خارج ملعبه على بوروسيا مونشنغلادباخ الالماني 1-0، سقط فيورنتينا الايطالي أمامه بشكل مفاجئ 2-4. سجل للفائز لارس ستيندل (44 و47 و55) واندرياس كريستيانسن (60)، وللخاسر نيكولا كالينيتش (16) وبورخا فاليرو (29).
وفي باقي المباريات، خرج عثمانلي سبور التركي بخسارته أمام اولمبياكوس اليوناني 0-3، (0-0 ذهاباً).
أما بشيكطاش التركي فتأهل على حساب هبويل بئر السبع الاسرائيلي بالفوز 2-1 (3-1).
كذلك لحقه كوبنهاغن الدنماركي رغم التعادل السلبي مع لودوغورتس البلغاري 0-0 (2-1 ذهاباً)، وغنك البلجيكي بالتغلب على استرا جيورجيو الروماني 1-0 (2-2 ذهاباً).
أخيراً، تأهل سبارتا براغ التشيكي بعد التعادل مع روستوف الروسي 1-1 (0-4 ذهاباً).