كشف البرازيلي ليوناردو المدير الرياضي السابق لباريس سان جيرمان الفرنسي أنه حاول ضم النجم الإيطالي أندريا بيرلو عام 2011.

وأوضح ليوناردو لموقع "سكاي إيطاليا" أنه اتصل ببيرلو ليعلمه أنه يريد التعاقد معه، فردّ الأخير: "لقد وقّعت للتو مع يوفنتوس، لو اتصلت بي قبل يومين لكنت التحقت بكم".

يذكر أن ليوناردو ساهم في تلك الفترة في تعزيز صفوف النادي الباريسي بالعديد من النجوم عندما انتقلت ملكيته إلى القطريين، حيث ضم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والبرازيلي تياغو سيلفا والإيطالي ماركو فيراتي.
من جهة أخرى، أكد العاجي يايا توريه، لاعب وسط مانشستر سيتي الإنكليزي، أنه سيواصل اللعب في الموسم المقبل، لكنه غير متأكد من استمرار وجوده في فريقه الحالي.
ومنذ عودته لتشكيلة المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا، قدم توريه (33 عاماً)، الفائز بلقب أفضل لاعب في أفريقيا أربع مرات، أداءً متميزاً وأحرز ستة أهداف في 18 مشاركة في كل المنافسات.
وعن ذلك قال توريه: "في الماضي، عندما يكون عمرك 33 عاماً تنتهي مسيرتك في الملاعب. لكن الآن، ومع التقدم العلمي، بإمكان اللاعبين الاستمرار لمدة أطول من ذلك كثيراً".
على صعيد المدربين، عُيِّن الهولندي أندرياس يونكر، الذي كان مساعداً للويس فان غال خلال قيادته بايرن ميونيخ الألماني بين عامي 2009 و2011، مدرباً لفولسبورغ حتى عام 2018.
وأعلن فولسبورغ عن تعاقده مع يونكر بعد يوم من إقالة الفرنسي فاليرين إسماعيل.
وبات الهولندي ثالث مدرب لفولسبورغ هذا الموسم بعدما كان قد أقال في تشرين الأول الماضي ديتر هيكينغ.
وبعيداً عن القارة الأوروبية، استمر توافد اللاعبين إلى الصين حيث أعلن نادي بكين غوان تعاقده مع هداف سالزبورغ النمسوي الإسباني جوناثان سوريانو (31 عاماً).
وقال النادي الصيني: "سوريانو التحق رسمياً ببكين سينوبو غوان"، مضيفاً: "نتمنى أن ينجح سوريانو في التأقلم بسرعة مع أسلوب لعب الفريق ومساعدته على اختراق خطوط دفاع الخصوم".
ولم يكشف النادي قيمة الصفقة، بيد أن الموقع المتخصص بشؤون الانتقالات "ترانسفير ماركت" قدّرها بـ 10 ملايين يورو.
وسجل سوريانو 172 هدفاً في 202 مباراة مع سالزبورغ، بحسب المصدر ذاته.