«المانشافت» من دون أوزيل ودراكسلر وغوميز


لن يتمكن مسعود أوزيل وجوليان دراكسلر وماريو غوميز من المشاركة في مباراة منتخب ألمانيا الودية أمام إنكلترا اليوم بسبب الإصابة، بحسب ما أكد مدرب "المانشافت" يواكيم لوف.
وأوضح لوف أن الثلاثة يعانون من إصابات طفيفة ويحتاجون إلى عدة أيام للتعافي قبل أن تلتقي ألمانيا بطلة العالم مع أذربيجان في تصفيات مونديال 2018 في باكو يوم الأحد المقبل.

وقال لوف: "الذين لن يلعبوا غداً (اليوم) هم: أوزيل، الذي يعاني من عدة مشاكل في العضلات، كما يعاني جوليان دراكسلر من الإصابة نفسها في عضلات أعلى الفخذ"، وأضاف: "ماريو غوميز بحاجة إلى عدة أيام للتعافي". وتفتقد ألمانيا كذلك حارسها المصاب مانويل نوير، ووجّه لوف الدعوة إلى كيفن تراب ليحل محله.

فيلموتس مدرباً لساحل العاج

أفاد الاتحاد العاجي لكرة القدم على موقعه في شبكة "الإنترنت" بأنه عيّن مدرب منتخب بلجيكا السابق مارك فيلموتس للإشراف على منتخبه الوطني خلفاً للفرنسي ميشال دوسوييه.
وأشرف اللاعب الدولي السابق (48 عاماً) على منتخب بلاده من 2012 إلى 2016 قبل أن يقال من منصبه بعد خروج بلجيكا من ربع نهائي كأس أوروبا في فرنسا.
وسيخلف فيلموتس دوسوييه الذي اُقيل بدوره بعد خروج حامل اللقب من الدور الأول في كأس الأمم الأفريقية 2017 في الغابون.

باريس تريد أولمبياد 2024 لا 2028

أكد رئيس ملف باريس لاستضافة الألعاب الأولمبية أنه ليس ضد منح حق تنظيم أولمبياد 2024 و2028 خلال جلسة التصويت نفسها في وقت لاحق هذا العام، لكنه استبعد العاصمة الفرنسية من سباق استضافة الألعاب الأخيرة.
وأبلغ طوني إستانجيه وكالة "رويترز": "الآن وإلا فلا. لن نعود من أجل 2028".
وتتنافس باريس مع لوس أنجلس من أجل حق استضافة أولمبياد 2024.