لم تصمد الكندية أوجيني بوشار والبورتوريكية مونيكا بويغ سوى مباراة واحد في دورة ميامي الأميركية في كرة المضرب، ثانية بطولات الماسترز 1000 نقطة، حيث ودّعتا من الدور الأول بخسارة الأولى أمام الأوسترالية آشلي بارتي والثانية أمام الرومانية سورانا سيرستيا.


وبعد خوضها ثالث دورة متتالية بعد أكابولكو وإنديان ويلز، حزمت بوشار، المصنفة خامسة عالمياً سابقاً و56 راهناً، أمتعتها باكراً بخسارتها أمام بارتي (91 عالمياً) 6-4 و5-7 و6-3 في ساعتين و5 دقائق.
من جهتها، سقطت بويغ، حاملة ذهبية أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، أمام سيرستيا 6-2 و6-4 في ساعة و9 دقائق.
ولدى الرجال، سقط البريطاني دانيال إيفانز، المصنف 43 عالمياً، أمام الأميركي أرنستو اسكوبيدو (108 عالمياً) الذي يخوض بعمر العشرين أول بطولة ماسترز 1000 نقطة بنتيجة 7-5 و0-6 و6-3.
وودع الألماني طومي هاس، المصنف ثانياً عالمياً سابقاً و834 راهناً أمام التشيكي ييري فيسلي 6-7 و6-3 و7-5.
وتوقفت المباراة بسبب مرور إغوانة خضراء وجدت طريقها على لوحة الإعلانات، قبل أن تقوم بنزهة في أرض الملعب ويقوم المسؤولون بإجلائها.
وسينتظر جمهور الدورة حتى يوم السبت لمشاهدة السويسري روجيه فيديرر، المتوج بلقبي أستراليا المفتوحة في كانون الثاني وإنديان ويلز أخيراً، يخوض أولى مبارياته.
وفيديرر هو أبرز المرشحين لنيل اللقب بعد انسحاب البريطاني آندي موراي والصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنفين أول وثانياً عالمياً.