هل يمكن أن ينتقل مارك - أندريه تير شتيغن من برشلونة الإسباني؟ سؤال بات مطروحاً بعد أن ألقى الحارس الألماني بظلال من الشك حول مستقبله مع النادي الكاتالوني، وذلك وسط تقارير عن اهتمام مانشستر سيتي الإنكليزي بضمه.

ويسعى مدرب "السيتيزينس" الحالي وبرشلونة السابق، الإسباني جوسيب غوارديولا، إلى الحصول على خدمات الحارس الدولي الألماني (24 عاماً) منذ العام الماضي.

وأوردت تقارير إنكليزية أن سيتي مستعد لعرض 30 مليون جنيه إسترليني (35 مليون يورو) للحصول على توقيع تير شتيغن في نهاية الموسم الحالي.
وسألت صحيفة "لافانغوارديا" الإسبانية الحارس عن اهتمام الفريق الإنكليزي به، وما إذا كان سيبقى مع "البرسا"، فأجاب: "لا أعرف".
وأضاف في المقابلة التي نشرت أمس: "أحاول أن أقدّم الأفضل من أجلي ومن أجل الفريق. أعطي أفضل ما لديّ وأتحسّن. لا يمكن معرفة ما قد يحصل بعد ذلك".
وعلى صعيد المدربين، كشف الهولندي غوس هيدينك أنه رفض تدريب ليستر سيتي الإنكليزي بعد إقالة الإيطالي كلاوديو رانييري في شباط الماضي، وأوصى بتعيين مساعده كريغ شكسبير.
وقال هيدينك لصحيفة "صنداي تايمز" الإنكليزية: "بصراحة لم تكن ثمة محادثات مباشرة مع ليستر، لكنكم تعرفون الطرق التي تسلكها مثل هذه الأمور، مثلاً: "إنهم يفكرون بك"".
وأوضح: "لقد سألوا، لكن ليس مباشرةً (...) وأنا رفضت. إذا قررتم إقالة رانييري، فلماذا لا تجربون مساعده؟"، في إشارة إلى شكسبير.
وفي آخر التطورات بشأن مستقبل أرسين فينغر مع أرسنال الإنكليزي، أبقى المدرب الفرنسي الغموض حول مصيره مع النادي اللندني قبل أشهر من انتهاء عقده معه، مشدداً على أن التقاعد بالنسبة إليه يعني "الموت".
وأكد فينغر رغبته في مواصلة التدريب، أكان مع أرسنال أم غيره في الموسم المقبل، وسط تقارير صحافية عن اهتمام باريس سان جيرمان الفرنسي بالحصول على خدماته.
وقال المدرب المخضرم: "التقاعد هو للشبان. بالنسبة إلى كبار السن، التقاعد هو موت. أنا ما زلت أتابع كل مباراة في كرة القدم، وأجد ذلك مثيراً للاهتمام".