عجز النجمة مرة جديدة عن الخروج بالفوز في مشواره الآسيوي، ففشل في الردّ على خسارته امام مضيفه المحرق البحريني ذهاباً، وسقط امامه 0-1، في الثواني القاتلة، وذلك ضمن الجولة الرابعة من مباريات المجموعة الثالثة لكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

هذه النتيجة كانت قاتلة ايضاً للنجمة، وخصوصاً مع انتهاء المباراة الاخرى بين صحم العماني والوحدات الاردني بالتعادل 1-1، ما مكّن الاخير من البقاء في الصدارة برصيد 8 نقاط، متقدّماً على المحرق الذي رفع رصيده الى 7 نقاط، بينما بات رصيد صحم 4 نقاط، وتجمّد رصيد النجمة عند 3 نقاط.

وكان التعادل ليكون عادلاً بالنسبة الى الفريقين اللذين سجلا بداية سريعة في المباراة، كادت ان تسفر عن هدفٍ في الثواني الاولى للمحرق، لكن كرة هشام نعيمي تصدى لها الحارس احمد تكتوك. الردّ اللبناني كان اخطر، فأهدر حسن المحمد رأسية سهلة في الدقيقة الثالثة، علماً انه ترك الملعب في الشوط الاول بسبب الاصابة. كذلك، كان اكرم مغربي في وضعٍ جيّد للتسجيل بعد عرضية النشيط خالد تكه جي عن الجهة اليمنى، لكن رأسيته جاءت ضعيفة.
وتراجع اداء الفريقين في الشوط الثاني، حيث تابع تكه جي تحركاته وكان الاخطر، فسدد كرة قوية فوق المرمى في الدقيقة 62. وكاد المحرق يخطف الفوز في الدقيقة 81 لو أحسن اسماعيل عبد اللطيف التصرّف داخل منطقة الجزاء حيث سدد من مسافة قريبة الى جانب المرمى النجماوي. الاخير انفرد بتكتوك في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل عن ضائع، فقام الاخير بعرقلته بعنف ليطرد بالبطاقة الحمراء ويخرج مصاباً ايضاً، فحل قاسم الزين مكانه بين الخشبات الثلاث بعدما كان النجمة قد استنفذ تبديلاته الثلاثة، وقد استغل جمال راشد هذا الامر بأفضل طريقة ممكنة مصوّباً كرة قوية من مشارف المنطقة الى قلب المرمى ليمنح فريقه الفوز في الدقيقة التاسعة بعد التسعين.