دخل نادي الحكمة في مرحلة حرجة مع استقالة أمين السر جوزف عبد المسيح وعضوي اللجنة الادارية مارون غالب ومسؤول فريق كرة القدم سمير نجم. وأصبح عدد الأعضاء المستقيلين أربعة بعد استقالة رئيس النادي نديم حكيم سابقاً، وبالتالي فقدت اللجنة الادارية، المؤلفة من سبعة أعضاء، شرعيتها. وصدر عن عبد المسيح بيان مقتضب جاء فيه «إثر الأزمة الإدارية التي تعصف في نادي الحكمة منذ فترة غير قصيرة، ولأن ما حصل ويحصل من تدّخلات واستقالة رئيس النادي نديم حكيم وعدم الوضوح في الرؤية المستقبلية، وهذا لا يتوافق والمشروع الذي جئنا به من أجل النهوض بالنادي أعلن استقالتي من اللجنة الادارية متمنياً لنادي الحكمة العريق كل الخير والازدهار ولجمهوره التّقدم والنجاح».

أما نجم، فقال «بعد كل الذي حصل ويحصل في نادي الحكمة، وعلى ما يبدو أن لا أحد قادرا على أن يعلن تحمله للمسؤولية، وبعد الحملات الممنهجة والمدروسة من قبل البعض ووسط أجواء تحريضية علينا على الرغم من تحملنا الاعباء منذ سنين، وهذا واجبنا تجاه النادي الذي نحب.
نادي الحكمة يستحق الكثير من التضحية ولا يمكن لفرد او اكثر ان يكونوا في الواجهة، من هنا اتقدم باستقالتي الى الهيئة الادارية لنادي الحكمة، متمنياً للنادي الاستمرار ولجمهوره الوفي النجاح».
من جهة أخرى، فاز الرياضي على مضيفه هوبس 92-69، ضمن المرحلة الثالثة من بطولة لبنان لكرة السلة. وكان افضل مسجل لاعب الفائز علي حيدر برصيد 18 نقطة، وفي الخاسر، كان الأميركي أنطوان بربور وعزت القيسي الأفضل بـ16 نقطة لكل منهما.
وفي قاعة المركزية،خسر اللويزة امام هومنتمن ٧٠-٧٤. وكان افضل مسجل لاعب الخاسر الأميركي اورين غرين برصيد 25 نقطة و10 متابعات، في الفائز، كان الأميركي دواين جاكسون الأفضل بـ21 نقطة و10 متابعات و3 "بلوك شوت". وتختتم المرحلة اليوم عند الساعة 21:00 بلقاء بيبلوس مع المتحد في قاعة كارلوس سليم في جبيل.