يدخل مانشستر يونايتد الإنكليزي مباراته أمام ضيفه أندرلخت البلجيكي، الليلة، في إياب ربع نهائي "يوروبا ليغ" متسلحاً بملعبه "أولد ترافورد" وبالمعنويات المرتفعة التي اكتسبها من فوزه على تشلسي المتصدر 2-0 في الدوري الإنكليزي الممتاز الأحد الماضي.


وكان يونايتد في طريقه لحسم مباراة الذهاب الخميس الماضي عندما تقدم في الشوط الأول بهدف الأرميني هنريك ميختاريان، بيد أن أندرلخت عادل في الدقائق الأخيرة عبر الشاب لياندر ديندونكر.
وفي ظل إراحة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو زلاتان إبراهيموفيتش أمام تشلسي، مفضّلاً سرعة ماركوس راشفورد وجيسي لينغارد، سيكون الهداف السويدي جاهزاً لمواجهة أندرلخت.
ورأى مورينيو أن المسابقة الأوروبية أصبحت أولوية له: "يوروبا ليغ باتت أساسية لنا. هذه المسابقة التي لا يزال بمقدرونا التتويج بها".
ويستقبل بشيكطاش التركي ليون الفرنسي بعد خسارته أمامه ذهاباً 1-2، في مباراة شهدت أحداث شغب.
ودخل العشرات من مشجعي ليون أرض الملعب قبيل انطلاق المباراة، بينما قال النادي الفرنسي إنها كانت محاولة للاحتماء من إلقاء المشجعين الأتراك مقذوفات عليهم. وقال مدافع ليون الدولي كريستوف جاليه إنه ليس خائفاً من اللعب في اسطنبول، معتبراً أن المباراة "ستكون سهرة معقدة. هناك سياق معين بسبب الانتخابات (الاستفتاء على توسيع صلاحيات الرئيس رجب طيب اردوغان الذي أجري الأحد) في تركيا. نعرف أن الأجواء ستكون كبيرة والحماسة الشعبية هامة... نأمل ألا تحصل تجاوزات مثل الأيام الأخيرة. لا أعتقد أن الأمر سيتكرر بهذه الطريقة". ويبحث شالكه الألماني عن تعويض خسارته بثنائية على أرض أياكس أمستردام الهولندي، فيما يكفي غنك البلجيكي التفوّق بهدف وحيد على ضيفه سلتا فيغو الإسباني بعد خسارته أمامه 2-3 ذهاباً.
وهنا برنامج مباريات اليوم (بتوقيت بيروت):
شالكه الألماني - أياكس أمستردام الهولندي (0-2 ذهاباً) (22,05)
مانشستر يونايتد الإنكليزي - أندرلخت البلجيكي (1-1) (22,05)
غنك البلجيكي - سلتا فيغو الإسباني (2-3) (22,05)
بشيكطاش التركي - ليون الفرنسي (1-2) (22,05).